الاتحاد

الإمارات

المركز الوطني للوثائق والبحوث يطلق خطته الاستراتيجية

أبوظبي (وام) - أطلق المركز الوطني للوثائق والبحوث، التابع لوزارة شؤون الرئاسة، خطته الاستراتيجية الجديدة للأعوام من 2013 إلى 2015، وذلك خلال الملتقى الذي افتتحه الدكتور عبد الله الريس مدير عام المركز، بحضور جميع موظفي المركز وإدارييه.
وقال الدكتور الريس، إن إطلاق الخطة الاستراتيجية للمركز تزامن مع أعمال القمة الحكومية الأولى التي عقـدت في دبي، وجاءت توصياتها في مصلحة الخطة، من حيث الجودة في تقديم الخدمات التي تصب في مصلحة الوطن، ودعا الموظفين إلى التعرف إلى كل تفاصيل الخطة الاستراتيجية، مشيراً إلى أن القيادة التي أولت المركز اهتمامها وعنايتها، تطلب التميز المؤسسي من الموظف الذي يمتلك الطاقـة الإيجابيـة.
من جانبه، استعرض ماجد سلطان المهيري المدير التنفيذي للمركز خلال الملتقى، الخطة الاستراتيجية التي شملت رؤية المركز ورسالته وأهدافه، موضحاً أن الرؤية ركزت على الريادة في تقديم خدمات أرشيفية ووثائقية وبحثية متميزة، فيما أكدت الرسالة الحفاظ على التراث الوثائقي لتقديم المعلومات الموثقة والأمينة لمتخذي القرار وعامة الناس، ولتعزيز روح الانتماء والهوية الوطنية.
وأضاف أن أهداف المركز الاستراتيجية عبرت عن تطلعاته نحو التميز المؤسسي وتمثلت في بناء نظام أرشيف وطني حديث وتوفير بحوث وخدمات معرفية متكاملة وتعزيز التواصل المؤسسي والمجتمعي وتنمية مقتنيات المركز وتعزيز إتاحتها وتوفير وتطوير بيئة عمل متميزة، مؤكداً أن الخطة حددت القيم الأساسية المعتمدة للمركز في الشفافية والثقة والإتاحة والتميز وروح الفريق.
واستعرض مديرو الإدارات، خلال الملتقى، الرؤية الخاصة بكل إدارة ورسالتها وأهدافها التشغيلية وأهم مشاريعها المستقبلية، واختتم الملتقى بتكريم عدد من الموظفين الذين شاركوا في إنجاح فعاليات المركز وتميزها.

اقرأ أيضا