الاتحاد

الإمارات

إقبال على دورة في الدراسات القرآنية للمنتدى الإسلامي في الشارقة

الشارقة (الاتحاد) - يواصل المنتدى الإسلامي في إمــارة الشارقة، الدورة العلمية لفضيلة الشيــخ العلامــة مصطفى البحياوي في دورة علميــة حول شــرح كتاب نكت الانتصار في نقــل القرآن للقاضي أبى بكر ابن الطيب الباقلانــي، التي بدأت في الثالـث والعشرين مــن فبراير الماضي حتى السابع من مارس الجاري.
وتبرز أهمية هذه الدورة في القيمة التي يحظى بها الكتاب بين نفائس الكتب الشرعية، وكون فضيلة الشيخ البحياوي من يتولى شرح واستخراج مقاصد المؤلف من بين طيات الكتاب.
كما تعد هذه الدورة فريدة من نوعها، بحيث لم يسبق أن اهتم بهذا الكتاب من قبل لا شرحاً ولا دراسة، وكان هدف المنتدى الإسلامي من تقديم هذه الدورة إسهاماً في التقعيد لهذا العلم الذي لم يعط حقه من حيث اعتباره سياجاً يحيط بالقرآن ويدفع عنه الشبهات ويرد عنه أقوال الملحدين فيه.
أوضح الشيخ البحياوي خلال الأسبوع الأول من دروسه ومحاضراتــه في تقديـم هذا العلم أن علــم الانتصار للقرآن الكريم ليس بالشيء الغريب عن الدراسات القرآنية، لكنه لم يعط حقه لدى المتأخرين من العلماء والباحثين كغيره من علوم القرآن، وأن هذا الكتاب الذي قرره المنتدى كمنهج لهذه الدورة يمكن الاعتماد عليه في التأصيل لهذا العلم، فالانتصار للقرآن له نصيب مهم في علوم الدفاع عن القرآن، حيث قام الباقلاني بتأليف هذا الكتاب في معرض الرد على الطاعنين في القرآن، وسلك منهج القرآن في الرد على المخالفين ومجادلتهم بالتي هي أحسن.
وأكد الشيخ مصطفى في دروسه أن واقع الدراسات القرآنية المعاصرة لا يزال في حاجة ماسة إلى قيام علم الانتصار للقرآن وتجديده ونشره بين طلبة العلم المتخصصين.

اقرأ أيضا

ولي عهد الفجيرة يحضر أفراح المرشودي واليماحي والزيودي