صحيفة الاتحاد

الرياضي

«فخر الخالدية» يحصد لقب المهور عمر 3 سنوات و «دي مميز» وصيفاً

سلطان بن زايد يتوج أحد الفائزين في بطولة جمال الخيول (الصور من وام)?

سلطان بن زايد يتوج أحد الفائزين في بطولة جمال الخيول (الصور من وام)?

الختم (الاتحاد) - شهد سمو الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان ممثل صاحب السمو رئيس الدولة رئيس نادي تراث الإمارات أمس منافسات اليوم الثاني لبطولة جمال الخيول العربية الأصيلة، ضمن فعاليات مهرجان سمو الشيخ سلطان بن زايد للفروسية.
حضر فعاليات أمس التي أقيمت في صالة سلطان بن زايد الكبرى للفروسية بمدينة الختم، وتضمنت منافسات الفئة الخامسة للمهور عمر سنة، والفئة السادسة للمهور عمر سنتين، والفئة السابعة للمهور عمر 3 سنوات، والفئة الثامنة للفحول من عمر 4 سنوات فما فوق الأمير عبدالعزيز بن أحمد بن عبدالعزيز آل سعود رئيس منظمة الجواد العربي الأصيل وصاحب مزرعة “عذبة” للخيول، والأمير مطلق بن مشرف ممثلا للأمير خالد بن سلطان بن عبدالعزيز آل سعود ومدير اسطبلات الخالدية في المملكة العربية السعودية، والشيخ جاسم بن عيد آل ثاني، وخالد الغانم وكيل الديوان الأميري الكويتي عضو اتحاد الكويت للفروسية.
وتوّج سمو الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان الفائزين بالمراكز الثلاثة الأولى للفئة الخامسة المخصصة للمهور عمر سنة واحدة، ونال المركز الأول المهر “مشهور محمدية” لمالكه الأمير عبدالله بن فهد بن عبدالله بن محمد بن عبدالرحمن آل سعود، وحل ثانيا “مرجان الزبير” للشيخ سلطان بن عبدالله محمد آل ثاني، فيما جاء بالمركز الثالث “ياس الهاجر” لراشد غانم محمد عبيد الهاجري.
وأعلنت نتيجة التحكيم أن فارق النقاط بين المهور الثلاثة كان متقاربا، لكن مقاييس ومواصفات الجمال عند المهر مشهور كانت أعلى من حيث الرأس والرقبة والأذنين والرشاقة وحركة العرض وانسيابية الجسم.
كما توج سمو الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان راعي المهرجان الفائزين بالفئة السادسة المخصصة للمهور عمر سنتين، حيث نال المركز الأول “وناس الزبير” للشيخ عبدالله خالد محمد آل ثاني، وحل وصيفا “دي حكيم” لمربط دبي للخيول العربية وحقق المركز الثالث “نواف المحمدية” للامير عبد الله بن فهد بن عبدالله آل سعود.
وفي الفئة السابعة للمهور عمر 3 سنوات حاز على المركز الأول “فخر الخالدية” للامير خالد بن سلطان بن عبدالعزيز آل سعود، وحل ثانيا “دي مميز” لمربط دبي للخيول العربية، وجاء ثالثا “دي فايز” لمربط دبي للخيول العربية، فيما توج الفحل “زاهي البداير” بلقب الفئة الثامنة للفحول من عمر 4 سنوات فما فوق للشيخ محمد سعود سلطان صقر القاسمي، ونال المركز الثاني “دي مراكش” لمربط دبي للخيول العربية، وجاء ثالثا “جرير الخالدية” للأمير خالد بن سلطان بن عبدالعزيز آل سعود.
وعقب ختام تتويج الفائزين أثنى سمو الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان على جهود اللجنة المنظمة للبطولة من حيث حسن الاعداد والتنظيم، كما اشاد سموه بالروح العالية والحماسة التي يتمتع بها كافة المشاركين، وكذلك ترتيبات البطولة والمنافسات وحجم المشاركة والحضور من جانب معظم اسطبلات الدولة العامة والخاصة ونخبة من اسطبلات دول مجلس التعاون الخليجية.
ووجه سموه بتقديم كافة وسائل الدعم للمشاركين في فعاليات المهرجان من أجل رفعة وتطور فروسية الإمارات على المستويات المحلية والاقليمية والدولية.
وشهد سموه عرضا لموكب الخيول قدمه عدد من فرسان نادي التراث وهم يرتدون الزي الوطني ويرفعون اعلام الدولة وسط بث الاهازيج الشعبية، ما اضاف قيمة جمالية على روعة عروض جمال الخيول والحضور الجماهيري الكبير.
من ناحية اخرى قالت الإعلامية البرازيلية سيدينيا فرانزو من مجلة أندروا اون لاين والمشاركة في تغطية المهرجان إن البطولة مبهرة وفريدة من نوعها على المستوى الدولي سواء من حيث الإعداد والتنظيم والمنافسات ونوعية عروض الجمال أو على مستوى الاهتمام الإعلامي، ووجهت الشكر لنادي تراث الإمارات على الاهتمام بالإعلام الدولي والتأكيد على دور الصحافة في نقل صورة مشرقة عن الحدث.
وأوضحت فرانزو أن المهرجان يحقق نوعا من السياحة التراثية للجمهور والسياح والضيوف من مختلف دول العالم وهو ما يصب في النهاية في قناة تطور هذه الرياضة الجميلة.
من جانبه وصف الأمير مطلق بن مشرف مدير اسطبلات الخالدية في المملكة العربية السعودية المهرجان بأنه من أقوى المهرجانات على مستوى المنطقة، وأوضح أن مشاركتهم الأولى حققت أهدافها من خلال الاحتكاك بالخبرات والمهارات على مستوى عروض جمال الخيول العربية الأصيلة.
ووجه الشكر لسمو راعي المهرجان على مبادرته بدعوة كبار ملاك ومربي الخيول على مستوى المنطقة للمشاركة في منافسات هذا الحدث الذي اكد على خصوصية وريادة هذه الرياضة وتقاليدها في الإمارات.
ووجهت اللجنة المنظمة للمهرجان الشكر والتقدير لسمو الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان لرعايته للحدث، وحضوره اللافت للفعاليات ما كان له عظيم الأثر على زيادة حماسة المشاركين الذين قدموا أفضل العروض بما ينسجم مع مقاييس العرض والجمال للبطولة.
وقالت اللجنة في تصريح خاص “إن النجاح الباهر الذي تحقق للبطولة ثمرة دعم ومتابعة سمو راعي المهرجان وتوجيهاته السديدة وتشجيعه للمشاركين واهتمامه بوجه خاص بمربي الخيول بما ينسجم مع التوجهات الرسمية في المحافظة على السلالات الأصيلة والمحلية بوجه خاص سواء على مستوى الإمارات أو على مستوى المنطقة”.


مشموم : ريادة الإمارات في الحفاظ على السلالات

أبوظبي (الاتحاد)- قال الدكتور محمد مشموم «المغرب» عضو لجنة تحكيم البطولة إن الإمارات تتصدر دول المنطقة في الاهتمام بعروض مربي الخيول الأصيلة، وقد بدا ذلك واضحا من خلال هذه البطولة الدولية بكل المقاييس.
وحول مقاييس الجمال في المنافسات، أكد مشموم أنه كان يخضع للنوعية والجودة والأصالة، وقد برز الجمال العربي الحقيقي بكل تفاصيله في هذه المنافسات التي التقى فيها نخبة من المربين المهتمين بتطبيق شروط الجمال الخاص بالخيل العربي.



إشادة خليجية

أبوظبي (الاتحاد) - أشاد عدد من كبار ملاك ومربي الخيول الأصيلة في دول مجلس التعاون الخليجي بجهود صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، في تطوير فروسية الإمارات، ونشر تقاليدها على مستوى المنطقة والمستوى الدولي، كما أشادوا بجهود سموه في رعاية التراث والحفاظ على الهوية الوطنية والموروث الشعبي وتشجيع المهتمين بالرياضات التراثية بوجه عام ورياضة الفروسية بوجه خاص.
وثمن المشاركون جهود سمو الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان في الحفاظ على مفردات رياضة الفروسية، واعربوا في ختام تصريحهم عن سعادتهم بالمشاركة وخوض المنافسات ضمن احتفالية كبرى تليق بمكانة رياضة الفروسية في الإمارات وما تتمتع به من سمعة طيبة وريادة على المستوى الدولي.