الاتحاد

الاقتصادي

مواصفات تنجز إجراءات الانضمام للمنظمة الدولية لاعتماد المختبرات


انتهت هيئة الإمارات للمواصفات والمقاييس 'مواصفات' من إجراءات انضمامها لعضوية المنظمة الدولية لاعتماد المختبرات (آي ال إيه سي)· وأعلن وليد المنصوري، مدير عام الهيئة أنه تم تقديم طلب الانضمام للعضوية منذ فترة مع تزويد المنظمة بكافة الوثائق اللازمة والضرورية لمنح العضوية·
وقال المنصوري في تصريحات صحفية أمس: تجرى حالياً محادثات مع المنظمة الدولية لاعتماد المختبرات بهدف الانتهاء من قبول نظام الاعتماد الوطني عضوا فيها بعد أن استوفت الهيئة جميع المتطلبات الخاصة بالعضوية في إطار سعي الهيئة ممثلة بإدارة الاعتماد لمواكبة أهم التطورات في مجال الاعتماد وللحصول على الاعتراف الدولي بنظام الاعتماد الوطني (آي إن إيه أس)·
وأضاف المنصوري أن إنشاء نظام الاعتماد الوطني جاء انسجاماً مع الدور الكبير الذي تقوم به الدولة للنهوض بالبنية التحتية للقياس والمواصفات والاختبار والجودة وسعيها المتواصل لتطوير وتحسين جودة الخدمات المقدمة من قبل المختبرات وجهات تقويم المطابقة في الدولة·
وقال: 'حصول هذه الجهات على الاعتماد يعني الاعتراف من قبل نظام الاعتماد الوطني بكفاءتها ويعطي الثقة بصحة وجودة النتائج الصادرة عنها، كما أن انضمام نظام الاعتماد الوطني إلى المنظمة الدولية لاعتماد المختبرات وحصوله على الاعتراف الدولي عن طريق توقيع اتفاقيات متعددة الأطراف مع هيئات اعتماد معترف بها دولياً يعني ضمنياً الاعتراف بكفاءة المختبرات وجهات تقويم المطابقة التي تم اعتمادها من قبل نظام الاعتماد الوطني دولياً'·
وأكد أهمية الدور الذي يلعبه نظام الاعتماد في مجال التجارة العالمية مشيرا إلى أن حصول نظام الاعتماد الوطني على الاعتراف الدولي ينسجم مع متطلبات منظمة التجارة العالمية (دشط) ويساهم في تقليل العوائق الفنية أمام التجارة مما يسهل قبول المنتجات التي تم فحصها من قبل الجهات المعتمدة عبر الحدود ودون إعادة فحصها مرة أخرى تماشياً مع مقولة 'الفحص لمرة واحدة والقبول في كل مكان' ·
وأشار المنصوري إلى الدور المهم الذي تلعبه المنظمة الدولية لاعتماد المختبرات وهيئات التفتيش (آي ال إيه سي) في تطوير وتوحيد إجراءات الاعتماد بين هيئات الاعتماد المختلفة ونشر الوعي بأهمية الاعتماد للمشرعين والعملاء وقطاع الصناعة والحكومة والمساعدة في بناء وتطوير أنظمة اعتماد قائمة على تطبيق المتطلبات الدولية بالإضافة إلى منح الاعتراف الدولي لهيئات اعتماد المختبرات وجهات التفتيش عن طريق توقيع اتفاقيات متعددة الأطراف بين هيئات الاعتماد المعترف بها دولياً من خلال هذه المنظمة·

اقرأ أيضا

محمد بن راشد يصدر قانوناً بضم «التنظيم العقاري» لـ«أراضي وأملاك دبي»