الاتحاد

الرياضي

استقبال حافل للمنتخب الأردني في الدوحة

الدوحة (الاتحاد) - حظيت بعثة المنتخب الأردني باستقبال حافل لدى وصولها إلى الدوحة أمس الأول للمشاركة في كأس آسيا، ويبدأ المنتخب الأردني أولى مواجهاته يوم الأحد المقبل أمام المنتخب الياباني، وهي المواجهة الصعبة على المنتخب الأردني الذي يقع في المجموعة الثانية مع اليابان والسعودية وسوريا.
وتضم بعثة المنتخب الأردني 35 لاعباً وإدارياً تم استقبالهم بالورود من قبل المنظمين والجالية الأردنية بقطر، في الوقت الذي حضر السفير الأردني أحمد المفلح إلى المطار مبكراً وكان على رأس مستقبلي منتخب بلاده، وتقيم البعثة في فندق الميلينيوم، وفور الوصول خلد اللاعبون للراحة لبضع ساعات وتناولوا الغداء واجتمع بهم المدرب عدنان حمد، وأكد لهم أهمية التركيز في البطولة، معتبراً أن الأهم هو تخطي المباراة الأولى أمام اليابان.
ورفض المدرب العراقي منح اللاعبين راحة سلبية، حيث أدى المنتخب الأردني أول تدريباته أمس الأول على ملعب العربي الذي يستضيف هو وملعب الأهلي تدريبات المجموعة الثانية وظهر كل اللاعبين بحالة فنية وبدنية ممتازة، وخلال المران، واصل المدرب حديثه مع اللاعبين وطالبهم ببذل المزيد من الجهد حتى يتحقق حلم الجماهير الأردنية بالوصول إلى الأدوار التالية.
وكان الأردن قد خاض ثلاث مباريات ودية في معسكره المغلق بدبي حيث لعب في المباراة الأولى أمام المنتخب البحريني وخسر بنتيجة هدفين مقابل هدف وفي المباراة الثانية تعادل أمام المنتخب الأوزبكي بهدفين لكل فريق وفي اللقاء الثالث والأخير خسر من المنتخب السوري بنتيجة ثلاثة أهداف مقابل هدف.
وتعتبر هذه المشاركة هي الثانية للمنتخب الأردني في البطولات الآسيوية، حيث كانت الأولى عام 2004 التي أقيمت بالصين ووصل خلالها إلى الدور ربع النهائي خلال فترة تولي المصري محمود الجوهري للمسؤولية.

اقرأ أيضا

3 ميداليات للقوس والسهم في تحدي دكا