الاتحاد

الرياضي

المنتخب يتدرب اليوم على ملعب الشرطة في كوالالمبور

دومينيك مع اللاعبين خلال التدريب الأخير للمنتخب في دبي

دومينيك مع اللاعبين خلال التدريب الأخير للمنتخب في دبي

يُؤدي منتخبنا الوطني الأول لكرة القدم مرانه الأول بملعب الشرطة بكوالالمبور عصر اليوم استعداداً للقاء الذي سيجمعه يوم الأربعاء القادم مع منتخب ماليزيا في أول محطات المجموعة الثالثة للتصفيات المؤهلة لنهائيات أمم آسيا ·2011
ويُركز الجهاز الفني بقيادة المدرب الفرنسي دومينيك على الجوانب البدنية والخططية وتلافي الأخطاء التي وقع فيها لاعبو المنتخب خلال مشاركتهم في ''خليجي ''19 والاهتمام بعملية التنظيم الدفاعي وتقارب الخطوط وعدم منح منتخب ماليزيا المساحات التي يستطيع منها بناء الهجمات أو تهديد مرمى المنتخب·
كما يركز أيضاً على فرض أسلوب الفريق من بداية المباراة لاكتساب الثقة التي تدفع به إلى تحقيق الفوز·· ولن يغفل الجهاز الفني أيضاً زيادة سرعة الايقاع في الثلث الأخير من ملعب منتخب ماليزيا وذلك لفتح الثغرات وهز الشباك معتمداً في ذلك على تحركات إسماعيل مطر ومحمد عمر واندفاع إسماعيل الحمادي من وسط الملعب بالإضافة إلى مساندة ظهيري الجانب·
ويعكف دومينيك أيضاً على دراسة أسلوب لعب المنتخب الماليزي من أجل اختيار التشكيلة المناسبة للقاء وأيضاً وضع الخطة التي تتناسب مع الهدف الذي يسعى المنتخب إلى تحقيقه والمتمثل في اقتناص النقاط الثلاث ليبدأ التصفيات بشكل قوي·
وكانت بعثة منتخبنا قد غادرت مطار دبي الدولي في الساعة الثالثة وعشر دقائق فجر اليوم وضمت عبيد الشامسي عضو اللجنة الفنية والمشرف على المنتخب والفرنسي دومينيك مدرباً، والدكتور عبدالله مسفر، وأوليفيه مساعدين للمدرب، وإسماعيل راشد مديراً للمنتخب، وفهد علي إدارياً، والدكتور جلال الغالي طبيباً، ويوسف سحنون أخصائياً، وباتريس مدرباً للياقة البدنية، وجاتيليو، وأيمار مدلكين، و21 لاعباً هم: ماجد ناصر، وعبيد الطويلة، وعلي خصيف، ومحمد فايز، ومهند العنزي، وحمدان الكمالي، وحيدر آلو علي، وفارس جمعة، وعلي الوهيبي، ومحمود خميس، وعبدالرحيم جمعة، ونواف مبارك، وعبدالله مال الله، وعبدالسلام جمعة، وإسماعيل الحمادي، وخالد سبيل، ووليد عباس، ومحمد عمر، وإسماعيل مطر، ومحمد الشحي، وأحمد خليل، ويلحق بالبعثة سعيد عبدالغفار نائب رئيس الاتحاد الذي يتولى رئاستها في ماليزيا·
3 تدريبات قبل المغادرة
وكان منتخبنا قد أدى ثلاثة تدريبه الأخير أمس بنادي الوصل قبل السفر بدأها عندما دخل معسكراً مغلقاً أول أمس بفندق موفنبيك دبي أعقبه مراناً مسائياً ثم أدى اللاعبون التدريبات أمس على فترتين·· الأولى صباحية استغلها الجهاز الفني في التركيز على الجوانب البدنية والثانية مسائية تم خلالها تناول الجوانب الخططية والفنية والتحركات في الملعب سواء بكرة أو بدونها وأيضاً التركيز على التمريرات الدقيقة المباشرة والضربات الثابتة والضغط على حامل الكرة·

اقرأ أيضا

«ملك».. لا يتوقف