الاتحاد

الإمارات

سعود القاسمي: نسعى إلى خلق بيئة تفضيلية في القطاع الاستثماري والصناعي في رأس الخيمة


رأس الخيمة- 'وام' : استقبل سمو الشيخ سعود بن صقر القاسمي ولي عهد ونائب حاكم رأس الخيمة ظهر امس بقصر الظيت محمد جاسم الصقر رئيس لجنة الشؤون الخارجية في مجلس الأمة الكويتي والوفد المرافق له· وأكد سمو الشيخ سعود بن صقر القاسمي خلال اللقاء على عمق العلاقات التاريخية بين دولة الامارات ودولة الكويت الشقيقة والحرص على تعزيزها وتطويرها لما فيه خدمة المصالح المشتركة للبلدين والشعبين·
وقال سموه: ان دول مجلس التعاون الخليجي تتمتع بفرص اقتصادية واعدة خاصة مع نمو الطلب العالمي للطاقة وذلك لتعزيز وتطوير التنمية فيها من خلال اقامة المشاريع المشتركة بين دول المنطقة·
مشيرا سموه الى ان دولة الامارات استطاعت ان تعزز مكانتها وحضورها الاقتصادي وان تستقطب العديد من المشاريع الاستثمارية والتجارية الكبيرة·
وأوضح سموه خلال اللقاء الذي حضره الشيخ محمد بن سعود القاسمي والمهندس الشيخ سالم بن سلطان القاسمي رئيس دائرة الطيران المدني والشيخ محمد بن كايد القاسمي نائب رئيس الدائرة الاقتصادية ان فرص الاستثمار في الدولة عامة وفي رأس الخيمة خاصة كبيرة ومتنوعة وهي تحظى بدعم واهتمام من قبل المسؤولين من خلال توفير الخدمات والمرافق الحيوية اضافة الى وجود التشريعات والقوانين المرنة التي تتعامل مع هذا المجال بشفافية ووضوح·
ونوه سمو الشيخ سعود بن صقر القاسمي الى توافر العديد من الفرص الاستثمارية التي تتيح اقامة مشروعات مشتركة تمتد الى العديد من القطاعات والمجالات·
مشيرا سموه الى تمتع الامارات بالامن والاستقرار فضلا عن موقعها الاستراتيجي المهم الذي استقطب العديد من المشاريع الاقتصادية المهمة· وكشف عن رؤية سموه لتطوير امارة رأس الخيمة في خلق بيئة تفضيلية في القطاع الاستثماري والصناعي واتباع سياسة تنظيمية واضحة تستقطب المشاريع الاقتصادية في جميع المجالات· مشيرا الى ان قطاع السياحة في الامارة سيكون له دور بارز خاصة بعد اجراء العديد من الدراسات التي تؤكد على حيوية هذا القطاع في المستقبل لما تتمتع به الامارة من وجود بيئات ساحلية وجبلية متنوعة يمكن استغلالها باقامة المشاريع السياحية فيها·
وأكد سمو ولي عهد ونائب حاكم رأس الخيمة على أهمية القطاع الخاص في التنمية الشاملة ودوره الاساسي في التطوير والبناء·
وقدم سموه عرضا لأهم المشاريع القائمة في امارة رأس الخيمة لافتا الي التسهيلات التي تقدمها الامارة للمشروعات الاستثمارية في ظل توفر الخدمات والمرافق الحيوية· وتطرق سموه الى عرض سياسة الامارة في التوجه نحو فتح اسواق جديدة تعزز من حركة التجارة الخارجية وتنمي حجم الصادرات من الصناعات اضافة للعمل على جذب استثمارات جديدة لاقامة مشروعات ذات جدوى اقتصادية تمتد لمختلف القطاعات·
وتم خلال اللقاء بحث العلاقات التجارية والاقتصادية بين القطاعات الاستثمارية في كل من البلدين وسبل دعمها وتطويرها بما يحقق التكامل الاقتصادي والتجاري بينهما· وقد رحب سمو الشيخ سعود بن صقر القاسمي بالوفد واهتمامه بدراسة فرص الاستثمار والاستفادة من الامكانات والتسهيلات المتوفرة في دولة الامارات·
معربا سموه عن الاستعداد لتقديم كافة الخدمات والمعلومات لرجال الاعمال الكويتيين للتعرف على الفرص الاستثمارية والتسهيلات والحوافز المتاحة لاقامة مثل هذه المشروعات·
من ناحيته قال محمد جاسم الصقر ان الوفد الكويتي الذي يمثل عددا من القطاعات الاقتصادية والاستثمارية لديه اهتمام خاص في التعرف على فرص الاستثمار التي توفرها رأس الخيمة للمستثمرين·

اقرأ أيضا