الاتحاد

الإمارات

معرض زايد العطاء يوثق تاريخ واهتمامات باني نهضة الإمارات


في لفتة حب ووفاء تجاه المغفور له بإذن الله الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، يُنظم نادي صقاري الإمارات وبالتعاون مع مؤسسة الإمارات للإعلام خلال فعاليات المعرض الدولي للصيد والفروسية (أبوظبي 2005)، والذي يُقام تحت رعاية سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدولة للشؤون الخارجية رئيس نادي صقاري الإمارات، معرض صور خاص تحت اسم (زايد العطاء)، يُمثل لوحات تراثية جميلة توثق بالصور الفوتوغرافية والمتحركة لمسيرة الخير والعطاء التي قادها وحققها الشيخ زايد 'رحمه الله' على مدى عقود طويلة من الزمن، وما بذله من جهود ضخمة في سبيل تحقيق التنمية الشاملة لدولة الإمارات في كافة المجالات·
وأوضح السيد محمد الخالدي المصور الخاص لصاحب السمو رئيس الدولة والمشرف على المعرض، أن هذا المعرض يشتمل على صور نادرة للشيخ زايد 'رحمه الله' تُبرز أفكار سموه التي حققت العديد من المشاريع التي سبقت بها دولة الإمارات معظم دول العالم، ومنها تحقيقه للمسيرة الخضراء وتحويله الصحراء إلى جنة على الأرض، ورعايته لمجالات التعليم والصناعة والدفاع والإسكان وكافة المناحي التي تهم المواطن الإماراتي·
وإضافة لذلك، فهناك قسم آخر يوثق للشهادات والأوسمة والجوائز التي منحت تكريماً للشيخ زايد 'رحمه الله' من الدول والمنظمات والهيئات العربية والعالمية لما قدمه من عطاء هائل واهتمام خاص بالبيئة والتنمية المستدامة والإغاثة والمساعدات الإنسانية·
كما يضم المعرض صوراً خاصة لأكثر من 200 نوع من التمور وأنواع أخرى من الأشجار التي منحها الشيخ زايد اهتماماً ورعاية خاصة وصوراً خاصة للمحميات الطبيعية في دولة الإمارات والحيوانات والنباتات التي تعيش فيها، حيث يوثق المعرض للجهود الكبيرة التي تبذل في سبيل الحفاظ على البيئة والحياة الفطرية والبرامج والمشاريع التي أنشأت بتعليمات الشيخ زايد للحفاظ على الأنواع المهددة بالانقراض، حيث تبوأت دولة الإمارات مكانة عالمية مرموقة في هذا المجال·
وقد صمم معرض (زايد العطاء) بطريقة فنية فريدة تعكس مدى الحرص على جماليته ونجاحه، وسهولة الاطلاع على كافة محتوياته وأخذ اللقطات التذكارية من قبل الآلاف من الزوار المتوقعين، حيث تعرض اللوحات المُضاءة بأسلوب مبتكر استخدمت فيه كافة أنواع التقنية والحرفية في هذا المجال· ويُقام المعرض على مساحة 416 متراً مربعاً، وتُعرض الصور وفقاً للتاريخ ومسيرة الشيخ زايد 'رحمه الله' (العين - أبوظبي - الاتحاد -الرحيل )، حيث سيتم سرد الصور وفقاً لتسلسلها الزمني بشكل متحرك، وكذلك بالنسبة للأوسمة والجوائز التي حازها المغفور له بإذن الله الشيخ زايد· كما تُعرض أفلام وثائقية باللغتين العربية والإنجليزية تُسجل مراحل النهضة الشاملة، وكذلك قصائد للشيخ زايد 'رحمه الله' في المقناص والخيول، وبعض قصائد الرثاء التي قيلت عند رحيله· وسيتمكن الزوار وكبار الشخصيات من تدوين آرائهم وانطباعاتهم خلال زيارتهم لهذا المعرض المهم·
كما يشتمل معرض (زايد العطاء) على جناح خاص يبين اهتمامات الشيخ زايد 'رحمه الله' الخاصة بالرياضات التراثية كالصيد بالصقور وسباقات الخيل والهجن· وتخليداً للصقار الأول على مستوى العالم، واعترافاً بالفضل الكبير للمغفور له بإذن الله تعالى الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان الذي جسّد بلا منازع الصورة المثالية للصقار العربي بصدق حدسه ومعرفته الواسعة بالطبيعة، وبرؤيته المتفردة ، وحرصه الكبير على توريث هذه الرياضات العريقة للأجيال القادمة من خلال حماية وصون الأنواع، حيث تُبرز الصور جهود سموه في حماية الحياة البرية بكافة أنواعها على نحو غير مسبوق في العالم·
وسيكون المجال مفتوحاً للزوار لمشاهدة هذا المعرض التراثي خلال انطلاق المعرض الدولي للصيد والفروسية (أبوظبي 2005) الذي يُنظم بالتعاون بين المؤسسة العامة للمعارض ونادي صقاري الإمارات، خلال الفترة من 12 - 16 سبتمبر المقبل على مدى خمسة أيام من الساعة 10 صباحاً وحتى الساعة الثامنة مساءً بشكل متواصل·

اقرأ أيضا

نهيان بن مبارك يحضر عرس أبناء العوامر