الاتحاد

الاقتصادي

التراجعات تسيطر على الأسواق الخليجية خلال يونيو

أنهت الأسواق الخليجية تداولات شهر يونيو الماضي على انخفاض جميعا باستثناء سوق مسقط حيث أغلق على ارتفاع بلغت نسبته 2.03 بالمئة، وربح 111.89 نقطة، ليغلق عند مستوى 5612.21 نقطة، بحسب التقرير الشهرى لمركز «معلومات مباشر».

ودعم مؤشر مسقط خلال الشهر ما حققته مؤشرات جميع القطاعات من ارتفاع بصدارة مؤشر قطاع الصناعة، حيث ارتفع قطاع الصناعة 8.23 بالمئة خلال الشهر وتلاه ارتفاع قطاع الخدمات الذي ارتفع بـ 3.31 بالمئة كما ارتفع مؤشر قطاع البنوك 1.87 بالمئة. وقاد سوق الدوحة انخفاضات الأسواق بنسبة تراجع كبيرة بلغت 7.01 بالمئة، بمقدار 489.11 نقطة، ليغلق في نهاية الشهر عند 6491.65 نقطة تقريباًً. وتراجع السوق السعودي 5 بالمئة، فاقدا 296.88 نقطة حيث انقسمت تداولات الشهر إلى نصفين، فكانت سمة النصف الأول من الشهر الارتفاع ليبلغ المؤشر ذروته في جلسة 14 يونيو الجاري حيث وصل إلى النقطة 6137.95، إلا أن تداولات النصف الثاني من الشهر والتي شهدت تراجعات حادة عادت بالمؤشر العام دون مستوى 6 آلاف نقطة. كما انخفض سوق دبي بنسبة 4.98 بالمئة، ليفقد المؤشر من رصيده أكثر من 93 نقطة، حيث انهى المؤشر العام تداولاته مستقرا على 1784.45 نقطة، وتراجع سوق البحرين بنسبة 2.5 بالمئة، فاقداً 40.48 نقطة ليغلق عند مستوى 1581.67 نقطة. تلاهم سوق أبوظبي منخفضاً بنسبة 1.79 بالمئة، حيث أنهى تعاملات شهر يونيو خاسراً 48.09 نقطة منحدرا من مستويات الـ 2679.41 نقطة في بداية الشهر الى 2631.32 نقطة. وأخيرا سوق الكويت الذي انخفض بنسبة 0.86 بالمئة، وأنهى المؤشر السعري تداولات الشهر عند مستوى 8080.30 نقطة ليغلق دون مستوى إغلاق الشهر الماضي. وتراجعت كميات التداول خلال الشهر في حين ارتفعت القيم والصفقات وذلك مقارنة بمعدلات الشهر الأسبق، حيث بلغ إجمالي الكميات بنهاية يونيو 15.4 مليار سهم تقريباً مقارنة مع حوالي 17.77 مليار سهم كانت في الشهر الأسبق، بتراجع نسبته 13.2 بالمئة تقريباً، مما أدى لتراجع متوسط كميات التداول في الجلسة الواحدة إلى حوالي 701.3 مليون سهم تقريباً، بينما كان هذا المتوسط في الشهر الأسبق في حدود 846.28 مليون سهم.

اقرأ أيضا

%0.8 معدل انخفاض التضخم في أبوظبي