الاتحاد

دنيا

الملكة اليزابيث تدخل المستشفى

اليزابيث الثانية تتلقى باقة ورد خلال تفقدها مستشفى لندن الملكي الجديد يوم الأربعاء الماضي (أ ف ب)

اليزابيث الثانية تتلقى باقة ورد خلال تفقدها مستشفى لندن الملكي الجديد يوم الأربعاء الماضي (أ ف ب)

لندن، مدريد (وكالات) - أعلن متحدث باسم قصر بكنجهام أن ملكة بريطانيا الملكة اليزابيث الثانية (86 عاماً) أٌدخلت إلى مستشفى الملك إدوارد السابع في لندن أمس جراء إصابتها بأعراض التهاب معوي.
وقال إنها ستخضع لفحوص احترازية وربما تظل في المستشفى ليومين. وأضاف أن جميع ارتباطاتها خلال الأيام السبعة المقبلة، بما في ذلك رحلة مزمعة الى ايطاليا، ألغيت أو أُرجئت كاجراء احترازي. وأوضح أنها كان من المقرر أن تزور بصحبة زوجها دوق أدنبره الأمير فيليب (91 عاماَ) روما يومي الاربعاء والخميس المقبلين تلبية لدعوة من الرئيس الإيطالي جورجيو نابوليتانو.
وتتمتع الملكة اليزابيث الثانية بصحة جيدة وهي شديدة النشاط وتفي بمئات الارتباطات سنوياً. وكانت آخر مرة تدخل فيها المستشفى في عام 2003، حيث أُجريت لها عملية جراحية في الركبة. وقد احتفلت في العام الماضي بذكرى مرور 60 عاماً على اعتلائها عرش بريطانيا خلفاً لوالدها الراحل الملك جورج السادس.
من جهة أخرى، نُقل العاهل الإسباني الملك خوان كارلوس صباح أمس إلى أحد مستشفيات مدريد، حيث أُجريت له سابع عملية جراحية في غضون سنتين ونصف السنة بسبب إصابته بفتق في الظهر.
وحيا الملك كارلوس من سيارته الصحفيين الذين كانوا في انتظاره أمام مستشفى «لا ميلاجروسا» لدى وصوله إليه. وكان يتنقل خلال الفترة الأخيرة باستخدام عكازين. وقد أعلمه الأطباء بتفاقم فتق قديم في ظهره، خلال شهر فبراير الماضي. وقال القصر الملكي الإسباني في بيان أصدره يوم 21 فبراير «إن الأطباء قرروا أن العلاج الأنسب لهذا الفتق هو الخضوع لعملية جراحية».
وفي نهاية أبريل الماضي خضع الملك خوان كارلوس لعملية في الورك الأيمن، وتم وضع ورك صناعي له في الجانب نفسه يوم 14 أبريل بعدما أُعيد على وجه السرعة من بوتسوانا، حيث انكسر وركه خلال رحلة لصيد الفيلة. وفي مايو الماضي، خضع لعملية استئصال ورم حميد من رئته. وفي يونيو عام 2011، وضعت له ركبة صناعية. كما خضع في سبتمبر عام 2011 لعملية في وتر أخيل.

اقرأ أيضا