الاتحاد

الرياضي

وزير الإعلام والشباب الكويتي يستقبل «منطاد الإمارات»

الكويت (الاتحاد) - أشاد معالي الشيخ سلمان الحمود الصباح وزير الإعلام ووزير الدولة للشباب بدولة الكويت بإنجازات فريق منطاد الإمارات على الساحتين الخليجية والدولية، خاصة لما قدمه الفريق من تميز خلال مشاركته بالاحتفالات الوطنية لدولة الكويت الشقيقة في ذكرى اليوم الوطني الثاني والخمسين وذكرى التحرير الثانية والعشرين. جاء ذلك خلال استقبال معاليه بمكتبه أمس الأول أعضاء الفرق الدولية المشاركة بالاحتفالات برئاسة الكابتن طيار عبدالعزيز ناصر المنصوري رئيس فريق منطاد الإمارات. وأكد معاليه دور الإعلام الهادف في تجسيد رؤية قادة دول مجلس التعاون على الساحة الدولية من خلال استثمار جميع المحافل والرياضية خاصة في التعريف بالإنجازات الحضارية لدول المجلس، وذلك لما لها من إيجابية في استمرارية مسيرة النهضة والتقدم، وأكد معاليه أهمية الدور الذي يلعبه فريق منطاد الإمارات من خلال مشاركاته الدولية التي تكللت بالنجاح الكبير بفضل الرؤية الحكيمة لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وتقدير سموه للدور الفعال والكبير لمشاركة شباب الإمارات في مسيرة التنمية والتقدم من خلال غرس سموه الثقة والإيمان بالعمل الناجح في قلوب شباب الإمارات التي أثمرت بالتميز والنجاح الكبير بجميع الصعد لفريق منطاد الإمارات. حضر اللقاء الكابتن حسن ناصر المنصوري أمين عام منطاد الإمارات وأحمد السهلاوي وعبدالله حسن الشامسي أعضاء الفريق وموسى تركي مال الله مدير العلاقات العامة بوزارة الإعلام الكويتية.
بدوره، تقدم الشيخ أحمد بن ناصر المعلا رئيس اللجنة العليا لمهرجان الإمارات الدولي للمناطيد بشكره العميق للقيادة في الكويت لما قدمته لفريق منطاد الإمارات في إطلاق منطاد أمير دولة الكويت المتوج بصورة سموه ومنطاد الشكر المتوج بأعلام دول التحالف المشاركة في تحرير الكويت مؤكداً بدوره على العمل الخليجي الموحد في جميع المحافل المحلية والدولية.
وقال: الاهتمام والدعم الكبيرين اللذين يلاقيهما شباب الإمارات من صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وأخيه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، يوفران شتى السبل لإنجاح مسيرة أبناء الإمارات خاصة في المشاركات الخليجية التي تمثل التوجه والاهتمام العميق لقيادة وشعب الإمارات في وحدة الصف الخليجي ورقيه في شتى المجالات، مشيداً برعاية الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة للفريق التي كانت وراء النجاحات الدولية، وتمكن الفريق من امتلاك عدد كبير من التقنية عالية الجودة أهلته ليكون من أمهر الفرق العالمية في هذا المجال، كما أن إصرار الفريق في مواكبة التقدم التقني الذي يشهده هذا النوع من الرياضات الدولية كان وراء تمثيل منطاد الإمارات لعدد من الدول على الساحة الدولية.

اقرأ أيضا

12 خيلاً تتنافس في كأس الوثبة ستاليونز ببلجيكا