الاتحاد

الرياضي

«القلعة الصفراء» تحتفل بصغار اليد والسلة والطائرة

زهير بخيت ومحمد عمر شاركا في احتفالية الوصل بالصغار (من المصدر)

زهير بخيت ومحمد عمر شاركا في احتفالية الوصل بالصغار (من المصدر)

دبي (الاتحاد) - نظم نادي الوصل أمس الأول فعالية “مهرجان الألعاب الجماعية” للاعبين الواعدين بقلعة الفهود واحتضنته صالة الشيخ راشد بن مكتوم بالقلعة الصفراء على مدار ساعتين تحت اشراف لجنة الألعاب الجماعية في النادي، وشارك في المهرجان 150 لاعبا من صغار وبراعم ألعاب (اليد والسلة والطائرة) من أبناء النادي بحضور أولياء أمور اللاعبين.
وحرص مجلس إدارة النادي على التواجد والتفاعل مع ابنائه في هذه التظاهرة الأسرية التي شهدها نائبا رئيس مجلس الإدارة عبد الله سالم الرميثي وسامي سعيد النعيمي والأعضاء محمد علي العامري وعبيد سلطان وجاسم رجب وعبد السلام المحيربي المدير العام، ومن نجوم الفهود زهير بخيت ومحمد عمر وخليفة غانم ومحمد صلاح وسعيد راشد ومشرفو ومدربو وإداريو فرق النادي وأعضاء اللجنة المنظمة والعديد من أولياء الامور والمهتمون وعشاق الوصل.
وتضمن المهرجان الأداء المهاري للفرق المشاركة حيث قدم لاعبو كل لعبة بعض المهارات الفنية التي اكتسبوها، ومن ثم بعض الألعاب الترفيهية والتنافسية بين فرق الألعاب المشاركة، وتم إجراء مباريات تنافسية بين لاعبي كل لعبة لتنفيذ العمل الجماعي للفرق، وعقب ختام برنامج المهرجان قام أعضاء مجلس الإدارة بتكريم جميع اللاعبين المشاركين ومشرفي الألعاب والمدربين والإداريين وأولياء الامور والعديد من المسؤولين في المدارس.
من جانبه، أشاد نجم المنتخب الوطني والوصل السابق زهير بخيت بالمهرجان وحرص إدارة الوصل على اقامته، وقال: التظاهرة جمعت قيادة الوصل مع أبناء النادي أمل المستقبل، وأكد زهير بخيت أن المهرجان أعاده لزمن مضى عليه أكثر من 33 عاماً عندما كان بصفوف الوصل ومن بين صغار اللعبة في القلعة الصفراء.
وشدد زميله نجم الوصل والمنتخب الوطني السابق محمد عمر على أهمية مثل هذه المبادرات التي تعكس حرص قيادة الوصل واهتمامها ورعايتها لأبناء النادي، وقال: بلا شك سيشكل هذا التجمع حافزاً كبيراً ودافعاً لأبناء القلعة الصفراء لترسيخ الانتماء والولاء أكثر لبيتهم الثاني كما هو الحال عندنا أيام زمان، وتمنى محمد عمر أن يشاهد هذه الكوكبة من الصغار بساحات الرياضة في رحلة الدفاع عن بيتهم الثاني والتي ستعيدنا للزمن الجميل الذي كنا نعيشه في الوصل.
من جهته، قال عبدالله سالم الرميثي إن المهرجان يأتي وفق توجيهات قيادة النادي واستراتيجيتها حول الاهتمام بصغار الألعاب الجماعية والذين يمثلون مستقبل الألعاب في النادي والذي يعكس اهتماماتنا بالبراعم وتوفير متطلبات النجاح لهم في سبيل الارتقاء بالمستويات الفنية للاعبين وتحفيزهم للارتباط بالقلعة الصفراء والتي تمثل بيتهم الثاني بالإضافة لتوسيع قاعدة الألعاب الجماعية في القلعة الصفراء.
من جهته، وجه سامي سعيد النعيمي الشكر إلى أولياء امور اللاعبين لحرصهم على التواجد وتحفيز ابنائهم لممارسة الرياضة في نادي الوصل وإلى إدارات المدارس التي ترفد أبناءها إلى القلعة الصفراء لإطلاعهم إلى ما توصلوا إليه من فنون الألعاب ولتأكيد التواصل بين النادي والمدارس رياضياً وعلمياً.

اقرأ أيضا

«ملك».. لا يتوقف