أبوظبي (الاتحاد)

تنطلق اليوم، عبر منصات التواصل الاجتماعي لمؤسسة زايد العليا لأصحاب الهمم باستخدام الاتصال المرئي عن بُعد، مبادرة «جسور الأمل»، وهو برنامج إرشادي جمعي لتدريب أولياء الأمور وأسر أصحاب الهمم لتخفيف الضغط النفسي عليهم، يشمل منحهم معلومات أساسية، وتدريبات عملية يتم تطبيقها مع أولياء الأمور، بالإضافة إلى الاستشارات النفسية والاجتماعية.
وتأتي المبادرة من المؤسسة مشاركة في دعم أصحاب الهمم، وذلك ضمن إطلاق حلقات البث المباشر التي تنفذها المؤسسة بعنوان «لنكون منكم أقرب».
يشارك في البرنامج الذي يستغرق ستة أيام متواصلة، من 14 وحتى 20 أبريل الحالي، ويبث خلال الفترة المسائية ما بين السابعة والثامنة، أولياء أمور وأمهات الطلاب أصحاب الهمم ذوي الإعاقات الذهنية واضطراب طيف التوحد، في خطوة نوعية لاستمرار تواصل المؤسسة مع الأسر والأمهات على مستوى الدولة، بهدف تحقيق الفائدة للجميع، ونقل خبرات ومعارف المؤسّسة وكوادرها المتخصصة إلى أولياء الأمور من منطلق المسؤولية المجتمعية لـ«زايد العليا». وأكدت موزة أحمد السلامي مدير مركز العين للتوحد المسؤولة عن تنفيذ البرنامج، أن البرنامج تدريبي تأهيلي، يمنح أولياء الأمور التمكين في المجالات النفسية والاجتماعية، وتزويدهم بالمهارات الأساسية للتعامل مع أبنائهم من أصحاب الهمم.