الاتحاد

الرئيسية

خير لا ينضب

المساعدات الخارجية الإماراتية إلى اليمن

المساعدات الخارجية الإماراتية إلى اليمن

من الإمارات والمملكة العربية السعودية إلى اليمن، يد ممدودة بالخير لا تعرف إلا العطاء، هدفها إنساني لتخفيف معاناة شعب، يواجه لا إنسانية جماعة انقلابية تآمرية من الداخل والخارج.
يد واحدة، لحملة موحدة شعارها توفير الاحتياجات الغذائية العاجلة لليمنيين، وعلاج سوء التغذية الحاد لدى الأمهات والأطفال والإصحاح البيئي لمكافحة وباء الكوليرا وتأمين المحاليل الوريدية.
المبادرة الميدانية تعالج الأزمة الإنسانية المتصاعدة، في مواجهة «عصابة» لم تسعَ منذ احتلالها صنعاء قبل نحو 5 أعوام سوى إلى استنزاف دماء اليمنيين وملء جيوبها بأموالهم.
استقرار اليمن وازدهاره من أولويات الإمارات والسعودية. ووحشية «الحوثيين» وانتهاكاتهم لكل الاتفاقات لن تمنع «تحالف دعم الشرعية» بقيادة البلدين من أداء رسالته في إغاثة الشعب اليمني، ومنع حدوث أي مجاعة أو تفشي أوبئة تهدد أمنه واستقراره.
المساعدات مستمرة، وما تضمنه برنامج الـ200 مليون دولار لإيصال الاحتياجات والمعونات إلى جميع المستحقين، هدفه تأمين الشعب لمقاومة ومواجهة غدر وظلم الميليشيات الانقلابية المطلوب من دول العالم الضغط عليها لاحترام اتفاقات السلام، ووقف اعتداءاتها وانتهاكاتها، وفتح الطريق أمام إنهاء النزاع ودفع أفق الحل السياسي.

"الاتحاد"

اقرأ أيضا

بالصور.. اشتباكات بين "السترات الصفراء" والشرطة الفرنسية