أبوظبي (الاتحاد)

تنظم وزارة الخارجية والتعاون الدولي، ندوة «الماراثون الثقافي» يوم الخميس 16 أبريل الجاري، على وسائل التواصل الاجتماعي، ومن المقرر أن يوجه معالي زكي أنور نسيبة، وزير دولة، المشرف العام على الندوة، رسالة عالمية تدعو إلى الوحدة والتضامن استجابة لهذا الوقت الصعب الذي تواجهه جميع شعوب العالم.
وقال معاليه «تدعو الأزمة الصحية العالمية الحالية إلى توحيد جهودنا. ونأمل أن تشهد هذه المبادرة الثقافية المُتميّزة نجاحاً لافتاً مع أسماء لامعة في عالم الفنون والثقافة حول العالم».
ويشارك في الندوة الثقافية رؤساء البعثات الدبلوماسية لدولة الإمارات في 12 دولة أوروبية وآسيوية والولايات المتحدة الأميركية وكندا، جنباً إلى جنب مع مديري المتاحف والفنانين واختصاصيي التصميم والمؤسسات الثقافية لمناقشة تأثير جائحة «كوفيد - 19»، حيث سيتم استعراض الحلول والرؤى المستقبلية التي يمكن للعالم من خلالها العودة من جديد والتخلّص من آثار الأزمة.
ويعكس هذا الماراثون الثقافي جهود دولة الإمارات لدعم الثقافة ومجتمع الفنون، كما يأتي كنقطة التقاء لمحترفي الفنون في جميع أنحاء العالم من خلال اتصال مباشر فيما بينهم عبر الإنترنت.
يبدأ الماراثون الثقافي يوم الخميس 16 أبريل في تمام الساعة 9 صباحاً بالتوقيت الرسمي لدولة الإمارات، في المعرض الوطني بسنغافورة.