الاتحاد

الاقتصادي

«سكاي ستريم» مزود عالمي لخدمات «الياه سات» في 26 دولة

جانب من عمليات إطلاق الأقمار الصناعية (من المصدر)

جانب من عمليات إطلاق الأقمار الصناعية (من المصدر)

بسام عبدالسميع (أبوظبي) - تبدأ شركة «سكاي ستريم» تقديم خدمات أقمار «الياه سات» في 26 دولة اعتباراً من النصف الثاني من العام الحالي، عقب توقيع الاتفاقية النهائية بين الشركة و«الياه سات» خلال يوليو المقبل، بحسب رياض العادلي مدير عام سكاي ستريم
وقال العادلي لـ«الاتحاد»، إن الشركة العضو في مجموعة أطلس تعمل على إنهاء الإجراءات مع «الياه سات» لتقديم خدماتها للاتصالات الفضائية في 26 دولة حول العالم، متوقعاً نمو الطلب بشكل ملحوظ على قطاع خدمات الاتصالات الفضائية، بنحو 40? خلال الأعوام المقبلة.
وأكد أن ازدهار الاقتصاد العالمي يعتمد على توافر واستمرارية الاتصال، ما يتطلب حرص الشركات والجهات الحكومية على تقليل المخاطر المرافقة لأوقات انقطاع خدمات الاتصال، مشيراً إلى أن البنية التحتية للاتصالات تعد من الركائز الأساسية لاقتصادات الدول حالياً ومستقبلاً.
وذكر أن الأقمار الصناعية الجديدة «HTS» تحقق كفاءة عالية في الاتصالات الفضائية لقطاعات النفط والغاز والقطاع العسكري، لافتاً إلى أن «الياه سات» تعتبر الشركة الأولى والسباقة لاستخدام هذا الجيل من الأقمار الصناعية في المنطقة.
وأشار العادلي إلى أن تقنيات الاتصالات الفضائية الجديدة «أو ثري بي»، (o3b)، ستحقق طفرة كبيرة ونقلة نوعية في عالم الاتصالات الفضائية، حيث تقف في مدارات قريبة من سطح الأرض ما يشكل حلاً للتداخل الترددات للأقمار السابقة، وكذلك انخفاض الفترة الزمنية للإشارات.
وقال إن «سكاي ستريم» تقدم حلولاً عالية المرونة للمحطات الطرفية ذات النهايات الصغيرة «VSAT» التي تخدم المؤسسات من الأحجام كافة في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وجنوب غرب آسيا.
وأضاف: تقوم الشركة بتقديم خدمات متكاملة وأخرى مصممة حسب الطلب، لتوفير إمكانات عالية للوصول إلى الإنترنت عبر الأقمار الصناعية، وخدمات الاتصالات الصوتية عبر الإنترنت، وذلك لتلبية مختلف الاحتياجات الخاصة بعملائها، وبشكل خاص العاملين في قطاعات النفط والغاز وسلاح البحرية والقوات المسلحة.
وأشار إلى أن «سكاي ستريم» الشريك الحصري من الإمارات في العراق والموزع الوحيد لـ «ثينكوم»، لافتاً إلى أن أجهزة thinKom الهوائية الفضائية ذات الحجم الصغير وحيز السماكة الضئيل (11سم)، تتمتع بمعدل عال لسرعة تبادل البيانات (تصل إلى 10 ميغابت في الثانية)، بالإضافة للكفاءة العالية، وسهولة التركيب على أي من سطوح المركبات. وأوضح العادلي أن هذه المنتجات اللاقطة لإشارة الأقمار الصناعية (Ku Band) أثناء الحركة التي تتسم بسلاسة واستمرارية نقل البيانات والاتصال (الصوت، الفيديو والبيانات) حتى على الطرقات ذات السرعات العالية.
وأضاف أن (thinSAT ®300) يعمل تلقائياً بمجرد التشغيل ويتوجه للقمر الصناعي المطلوب بإتباع خوارزميات التوجيه، بالإضافة لقراءة الإعدادات المعدة مسبقاً من «المودم».
يذكر أن «الياه سات» المملوكة من قبل «مبادلة»، تأسست في عام 2007 لتلبية الطلب المتزايد في المنطقة على خدمات الاتصالات الفضائية من قبل الهيئات الحكومية والشركات والأفراد، ولدعم طموحات أبوظبي في تعزيز مكانتها كمركز رائد للبث والاتصالات السلكية واللاسلكية.
وقال العادلي: «سكاي ستريم» تجري سلسله من المباحثات مع شركة «اوثري بي» لعقد اتفاقية شراكه في المنطقة، لدعم التوسع في السوق المحلي، خصوصا في قطاع الطاقة في العراق.
وتوفر الشراكة مع «أوثري بي» خدمات الاتصالات وخدمات الإنترنت بأسعار منخفضة وتنافسية؛ ليتمكن عملاء الشركة مثل شركات الاتصالات ومزودي خدمات الإنترنت من ربط شبكات الهاتف الثابت أو شبكات الهاتف النقال للجيل الثالث والرابع و«إل تي إي» إلى الشبكات العالمية الأخرى بسرعات وكفاءة عالية.
وتتألف «مجموعة أطلس» التي تأسست في عام 1983 في إمارة أبوظبي من عدد من الشركات المتميزة متعددة التخصصات.

100 إلى 125 دولاراً العائد الوسطي لكل مشترك
«الياه سات»: 20 ألف مشترك من 12 دولة في خدمة «ياه كليك»
أبوظبي (الاتحاد) - قالت شركة «الياه» للاتصالات الفضائية «الياه سات»، مُشغل الاتصالات الفضائية، التي تتخذ من أبوظبي مقراً لها، إن عدد مشتركي خدمة (ياه كليك) للاتصال الفضائي بشبكة الإنترنت، بلغ 20 ألف مشترك في 12 دولة تنتشر فيها الخدمة.
وأضافت الشركة خلال مشاركتها أمس في معرض كابسات الذي انطلقت فعالياته بدبي أمس، إن العائد الوسطي عن كل مشترك في الخدمة يتراوح ما بين 100 و125 دولاراً أميركياً، حيث بلغ عدد المشتركين والمنتشرين في 12 سوقاً دولياً تم إطلاق الخدمة فيها حتى الآن، أكثر من 20 ألف مشترك على مستوى الشركات والمؤسسات، وذلك حتى نهاية العام 2013.
وحققت خدمة (ياه كليك) للاتصال الفضائي بشبكة الإنترنت، التي طرحتها شركة (الياه سات) نجاحاً خلال السنة التشغيلية الأولى تَمَثَّل بانتشار هذه الخدمة الرائدة، والتي تقدم اتصالاً فضائياً موثوقاً بشبكة الإنترنت بالاعتماد على حزمة «Ka» الفضائية، في معظم القارة الأفريقية.
وتتوفر خدمة (ياه كليك) حالياً في كلٍ من أنجولا، ونيجيريا، وجنوب أفريقيا، وكينيا، وأوغندا، وتنزانيا، وجنوب السودان، وتركيا، واليمن، والعراق، وأفغانستان، بالإضافة إلى دولة الإمارات العربية المتحدة.
وقال مسعود شريف محمود، الرئيس التنفيذي لشركة «الياه سات»: «تتضمن الأهداف الاستراتيجية التي وضعتها الشركة لنفسها أن تكون الشريك العالمي المفضل في مجال حلول الاتصال الفضائي بفضل ما تقدمه هذه الحلول من موثوقية وابتكار وأسعار مناسبة، وكوننا شركة تحرص على دفع عجلة النمو الاجتماعي والتطور الاقتصادي عبر القارات للشركات التجارية والمستخدمين الأفراد على حد سواء». وأضاف «انطلاقاً من هذا التوجه فإننا قادرون على أن نكون المشغل الفضائي الأول لاتصالات الإنترنت لحزمة «KA» في القارة الأفريقية، وذلك بعد عام واحد فقط على إطلاق خدمة (ياه كليك). وهذا بحد ذاته شهادة على مستوى جودة الخدمة والمزايا الإيجابية، التي تقدمها للمناطق التي هي بأَمسِّ الحاجة إلى الاتصال من أجل تسريع تطورها، وذلك في كل من أفريقيا والشرق الأوسط ووسط وجنوب غرب آسيا». من جانبه، قال شوكت أحمد، الرئيس التنفيذي للشؤون التجارية في «الياه سات»: «يشكّل الاتصال السريع بالإنترنت سوقاً شديد التنافسية، ويمتاز الاتصال عبر (ياه كليك) بأنه أكثر موثوقية وأسرع بكثير من التقنيات القديمة للاتصال بالإنترنت عبر الهواتف النقالة، كما أنه يتجاوز متطلبات البنى التحتية لتقنيات الخطوط الثابتة ما يسهل من انتشار خدمة (ياه كليك). والأمر الأكثر أهمية، أن هذه الخدمة قادرة على تقديم التغطية لمناطق جغرافية واسعة، بغض النظر عن الكثافة السكانية في هذه المناطق».
وكانت شركة «الياه سات» قد أطلقت خدمة (ياه كليك) في سبتمبر 2012، كخدمة تؤمن اتصال النطاق العريض الفضائي لأكثر من 28 دولة يفوق عدد سكانها مجتمعة المليار شخص.
وقد تم تصميم (ياه كليك) لتوفير الاتصال الفضائي بشبكة الإنترنت لمجموعة واسعة من القطاعات والمنظمات غير الحكومية والجهات الحكومية والمؤسسات التعليمية ووسائل الإعلام والبث، وكذلك المستخدمين في المنازل.
وفي العام 2013، فازت «الياه سات» بجائزة «سات كوم» أفريقياً عن فئة «الخدمة والمنتج الأكثر ابتكاراً لأفريقيا» للعام الثاني على التوالي، وبالإضافة إلى هذه الجائزة فازت «الياه سات» بجائزة من «سامينا» عن «أفضل خدمات الأقمار الصناعية» لخدمة (ياه كليك). ويرجع الفضل في جزء كبير من هذا النجاح إلى وفاء شركة «الياه سات» بوعدها من خلال خدمة (ياه كليك) التي أمّنت الاتصال إلى المناطق المقطوعة عن الاتصال، وإلى المستخدمين الذين هم في أمسّ الحاجة إلى خدمات الاتصال.
وتم استخدام (ياه كليك) في مشروع NGA في باكستان الذي يقدم خدمة التعليم من خلال حافلات مزودة بخدمة (ياه كليك)، ما مكّن من تنفيذ مبادرة التعليم النقال في أنحاء البلاد كافة.
أما في كينيا، فقد تمت الاستفادة من (ياه كليك) في ربط العيادات الصحية الواقعة في المناطق الريفية، تنفيذاً لمشروع الصحة الإلكترونية في جميع أنحاء البلاد.
وفي نيجيريا استخدمت خدمة (ياه كليك) في ربط المدارس ببعضها كجزء من برنامج عالمي واسع النطاق لنشر التعليم في أرجاء البلاد.
وتتمثل إحدى المزايا المهمة التي تتمتع بها خدمة (ياه كليك) بالنسبة لشركات الأعمال في عدم انقطاع الخدمة، حيث إن باقات خدمة (ياه كليك إنشور) مصممة لتناسب شركات الأعمال والمؤسسات باعتبارها حلاً احتياطياً في حال انقطاع الخدمة من شركة الاتصالات الأرضية.
ويدفع المشتركون بخدمة (ياه كليك) مقابل الوقت الذي استخدموا فيه الخدمة، وبالتالي فإن نموذج الأعمال هذا يقلل من احتمال تقليل الإنتاجية وخسارة الأعمال الناتج عن انقطاع الاتصال بشبكة الإنترنت.

اقرأ أيضا

الصين تخفض فائدة القروض لامتصاص صدمة "كورونا"