الاتحاد

الاقتصادي

24 مليار درهم عائدات «الفنادق والضيافة» في دبي خلال 2014

نزلاء في أحد فنادق دبي (حسن الرئيسي)

نزلاء في أحد فنادق دبي (حسن الرئيسي)

دبي (الاتحاد)

حقق قطاع الفنادق والضيافة بدبي ما يقارب 24 مليار درهم في العام 2014، مقابل 21,84 مليار في العام الأسبق 2013، بزيادة 2,1 مليار بنمو 9,6%، منها عائدات بقيمة 15,2 مليار للغرف والشقق الفندقية بمختلف مستوياتها، و8,7 مليار درهم عائدات من خدمات الضيافة الأخرى.

واستقبلت فنادق دبي أكثر من 11.6 مليون نزيل خلال العام 2014 بنسبة نمو 5.6% مقارنة بالعام 2013، بحسب الأرقام الصادرة أمس عن دائرة السياحة والتسويق التجاري في دبي.

وأفادت بيانات دائرة السياحة والتسويق التجاري في دبي الصادرة أمس أن عائدات الغرف والشقق الفندقية ارتفعت من 13,63 مليار درهم في 2013 إلى 15,27 مليار في 2014، بزيادة 1,63 مليار، بمعدل نمو 12%، واستحوذت هذه العائدات على 63,6% من العائدات الكلية للقطاع.
وأوضحت الاحصائيات أن قطاعات خدمات الضيافة الأخرى بما فيها المأكولات والمشروبات والمؤتمرات، والمطاعم، والخدمات السياحية، بلغت 8,72 مليار درهم في 2014، مرتفعة من 8,22 مليار في العام 2013، بزيادة 500 مليون درهم بنمو 6%، فيما استحوذت خدمات الضيافة غير الغرف على 36,3% من إجمالي العائدات الكلية للقطاع.

وتظهر النتائج أن الإمارة تحافظ على نمو سنوي ثابت في عدد زوار الفنادق، بينما تواصل تعزيز محفظة فنادقها والشقق الفندقية فيها، منجزةً بذلك خطوة أخرى نحو تحقيق رؤيتها السياحية التي تهدف إلى استضافة 20 مليون زائر بحلول العام 2020.

وسجل قطاع الفنادق والشقق الفندقية في دبي زيادة في عدد ليالي النزلاء في عام 2014 بنسبة 7.4%، حيث ارتفع من 41.58 مليونا في عام 2013 إلى 44.66 مليونا في عام 2014، كما ارتفع معدل مدة الإقامة من 3.78 يوم إلى 3.84 يوم.
وحافظت الأسواق العشرة التي تصدرت قائمة زوار دبي في العام 2013 على مكانتها في العام 2014، مع تغير طفيف في الترتيب. وخلال الفترة من يناير إلى ديسمبر 2014، احتفظت السعودية بمكانها في صدارة القائمة تليها الهند والمملكة المتحدة والولايات المتحدة الأميركية وإيران وسلطنة عمان والصين والكويت وروسيا وألمانيا.
وانتقلت الصين من المركز العاشر إلى المركز السابع بنسبة نمو بلغت 24.9%، حيث استقبلت دبي 344.3 ألف نزيل مقارنة مع 275.6 ألف نزيل خلال فترة المقارنة. ويعود هذا الارتفاع إلى نمو عدد المسافرين الصينيين وإلى الجهود الحثيثة التي تبذلها دائرة السياحة والتسويق التجاري في دبي مع شركائها في قطاعي الطيران والضيافة بهدف تعزيز مكانة دبي كوجهة مفضلة لتلك الشريحة من المسافرين. كما حلت الهند في المرتبة الثانية والمملكة المتحدة في المرتبة الثالثة، حيث شهد عدد الضيوف من كلا السوقين نمواً كبيراً بنسبة 12.2% و11.3% على التوالي.

وساهم القانون الاتحادي الذي صدر في مارس 2014 في زيادة عدد ضيوف الفنادق القادمين من الدول الأوروبية، حيث نص على إعفاء مواطني 13 دولة من أعضاء الاتحاد الأوروبي من الحصول على تأشيرة دخول مسبقاً للسفر إلى دولة الإمارات العربية المتحدة لتنضم بذلك إلى 15 دولة أوروبية أخرى كانت معفاة من التأشيرة في السابق.
وفي إطار تحقيق أهداف رؤية دبي 2020 التي تتطلب زيادة القدرة الاستيعابيّة للإمارة من خلال زيادة عدد الغرف الفندقية والتنويع في محفظة مشاريع الضيافة، تم خلال العام الماضي تطوير عدد من الفنادق من مختلف التصنيفات بينها فندق «سوفيتل دبي» في شارع الشيخ زايد، و«منتجع فور سيزونز دبي» في شاطئ جميرا وفندق «بولمان أبراج بحيرات جميرا» وفندق وشقق فندقية «دبل تري من هيلتون» في البرشاء وفندق «شيراتون جراند دبي» وفندق «حياة بالاس» في الرقة.
ويأتي الكشف عن هذه الإحصائيات لأعداد ضيوف قطاع الفنادق لعام 2014، مع انطلاق معرض سوق السفر العالمي 2015 اليوم في العاصمة الألمانية، حيث ستعمل دائرة السياحة والتسويق التجاري بدبي مع وفد من شركائها في قطاع السياحة بالإمارة لتسليط الضوء على العروض التي توفرها الإمارة.

اقرأ أيضا

177.5 مليار درهم صفقات «دبي للطيران»