الاتحاد

الاقتصادي

غياب المحفزات يضع سوق أبوظبي تحت سيطرة المضاربين

اختتمت سوق أبوظبي آخر جلسات الأسبوع أمس على ارتفاع بنسبة 1.62% مكتسبة نحو 42.51 نقطة لتغلق عند المستوى 2671.29 نقطة، رغم استمرار الضعف في أحجام التداول التي بلغت قيمتها نحو 253.9 مليون درهم.

واستفادت السوق من الارتفاع المسجل أمس لتسجل في حصيلة أدائها الأسبوعي نمواً بنسبة 1.66% مقارنة بالمستوى المسجل في نهاية الأسبوع الماضي عند المستوى 2627.55 نقطة. واعتبر زياد الدباس المستشار في بنك أبوظبي الوطني أن الصعود المسجل في السوق خلال المرحلة الراهنة يعود إلى طبيعة سيطرة المضاربين على السوق في الوقت الذي تعاني فيه من غياب المحفزات. وأضاف الدباس أن «السوق تمر حالياً بفترة فراغ معلوماتي، ما يضع حركة المؤشر تحت تأثير حركة الأسهم القيادية والمؤثرة». وزاد «هذه العوامل أسهمت في تراجع شهية المستثمرين وانخفاض أحجام التداولات بانتظار عودة السوق لاستقبال إفصاحات الشركات المساهمة العامة لنتائجها المتعلقة بالربع الثاني من العام الجاري». وكانت السوق قد سجلت خلال الأسبوعين الأخيرين من شهر يونيو الماضي تصحيحاً دفعها إلى خسارة مكاسبها المسجلة في النصف الأول من الشهر الماضي، قبل دخولها في مرحلة استقرار وتماسك فتحت الباب أمام المضاربين للعودة إلى تحريك أسهم منتقاة، وفقاً للدباس. ولوحظ خلال جلسة تعاملات الأمس ارتفاع أسهم البنوك والاتصالات والطاقة، حيث صعد سهم بنك الخليج الأول بنسبة 7.55% مخترقاً حاجز 14 درهماً إلى سعر 14.25، كما ارتفع سهم بنك أبوظبي التجاري إلى سعر 1.65 درهم وبنسبة 5.77%. كما ارتفعت أسهم شركة آبار للاستثمار البترولي إلى سعر 2.11 درهم وبنسبة 4.46%، وسهم دانة غاز إلى سعر 1.15 درهم بنسبة 2.68%. وارتفعت أسهم شركات العقارات بنسب متقاربة، حيث صعد سهم صروح العقارية بنسبة 1.82% إلى سعر 2.80 درهم، وسهم الدار العقارية إلى سعر 3.81 درهم وبنسبة 1.33%. وصعد سهم مؤسسة الإمارات للاتصالات «اتصالات» بنسبة 0.5% إلى سعر 10.10 درهم. وشهدت سوق أبوظبي خلال جلسة تعاملاتها تراجع سهمين بالحد الأدنى جاء على رأسها سهم صناعات اسمنت الفجيرة الذي تراجع إلى سعر 3.25 درهم، وسهم بنك رأس الخيمة الوطني إلى سعر 3.26 درهم. وعلى الصعيد القطاعي، غلب الارتفاع على أداء القطاعات المدرجة في سوق أبوظبي باستثناء تراجع قطاعي الصحة والصناعة، حيث انخفضا بنسبة 3.61% و2.83% عند المستويات 1149.27 نقطة، و2210.10 نقطة على التوالي. وجاء على رأس القطاعات الصاعدة قطاع البناء بنسبة ارتفاع بلغت 3.34% مغلقاً عند المستوى 3669.6 نقطة، وتلاه قطاع الخدمات بنسبة ارتفاع بلغت 2.90% مغلقاً عند المستوى 1484.48 نقطة، وتلاه قطاع البنوك بنسبة ارتفاع بلغت 2.47% مغلقاً عند المستوى 3607.16 نقطة، وتلاه قطاع الطاقة بنسبة ارتفاع بلغت 2.06% مغلقاً عند المستوى 197.16 نقطة، وتلاه قطاع العقارات بنسبة ارتفاع بلغت 1.75% مغلقاً عند المستوى 483.93 نقطة. كما ارتفع قطاع الاتصالات بنسبة 0.50% مغلقاً عند المستوى 2067.29 نقطة، وتلاه قطاع التأمين بنسبة ارتفاع بلغت 0.29% مغلقاً عند المستوى 3215.28 نقطة.

اقرأ أيضا

79 ألف رخصة تجارية مجددة في أبوظبي عام 2018