الاتحاد

الإمارات

وزير الصحة السوداني يثني على جهود الإمارات في ساحات العطاء العالمي

 فريق مستشفى الإمارات المتنقل في جنوب السودان

فريق مستشفى الإمارات المتنقل في جنوب السودان

أشاد وزير الصحة في جنوب السودان معالي جوزيف ويجانج بجهود دولة الإمارات العربية المتحدة في مجال العمل الإنساني العالمي والذي أرسى دعائمها المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان مؤسس الدولة «طيب الله ثراه» ويواصل مسيرتها صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة «حفظه الله» وأخوه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي «رعاه الله» والفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة.

كما أشاد بجهود سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان ممثل الحاكم في المنطقة الغربية، مؤكداً أن «مبادرة زايد العطاء» وبرامجها المبتكرة قدمت نموذجاً متميزاً للعمل الإنساني على مستوى العالم. جاء ذلك خلال استقبال الوزير وعدد من مسؤولي وزارة الصحة الوفد الإماراتي برئاسة جراح القلب الدكتور عادل الشامري الرئيس التنفيذي لـ «مبادرة زايد العطاء» والمدير التنفيذي للمستشفى الإماراتي الإنساني العالمي المتنقل. وقال معالي الوزير إن بلاده حرصت على استضافة المستشفى الإماراتي العالمي الإنساني المتنقل لما يقدمه من نقلة نوعية للخدمات الصحية، مشيراً إلى أن فكرة المستشفى مبتكرة وتعد الأولى من نوعها على مستوى العالم يشارك فيها نخبة من كبار الأطباء والجراحين العالمين لتقديم برامج علاجية وجراحية وتدريبية ووقائية. كما أشاد الوزير بالجهود الإنسانية والمبادرات المبتكرة لسمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان ممثل الحاكم في المنطقة الغربية رئيس هيئة الهلال الأحمر وحرصه على التخفيف من معاناة المرضى المعوزين في مختلف دول العالم، مؤكداً أن سموه يعد منارة في ساحات العطاء الإنساني بفضل توجيهاته الخيرية ومواقفه الأصيلة التي تعبر عن مدى إحساسه بالآخرين والتضامن مع المحتاجين. وقال إن مبادرات سمو الشيخ حمدان بن زايد فارس العطاء بتوفير البرامج العلاجية للمرضى المعوزين والمحتاجين تؤكد مدى الاهتمام الذي يوليه سموه للمرضى المحتاجين في مختلف أنحاء العالم.. وهذا ليس بجديد على سموه. و أشاد الوزير خلال استقباله فريق المستشفى الإماراتي العالمي الإنساني المتنقل الذي يزور جنوب السودان بجهود الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية في دعم تنفيذ البرامج الإنسانية والعلاجية للمرضى المحتاجين، مشيراً إلى أن اختيار جنوب السودان لاستضافة أولى محطات المستشفى الإماراتي العالمي الإنساني المتنقل من قبل فريق المبادرة لعلاج المرضى المعوزين من الأطفال يعكس عمق العلاقات الثنائية بين البلدين التي أرسى قواعدها فقيد الأمة المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان «رحمه الله» والقيادة في السودان. واستمع موجورج ياك وكيل وزارة الصحة في جنوب السودان خلال لقائه مع الوفد الرسمي الإماراتي إلى شرح تفصيلي من الرئيس التنفيذي للمستشفى الإنساني المتنقل الدكتور عادل الشامري عن أهداف المستشفى الإماراتي الإنساني المتنقل وبرنامج عمل الفريق الطبي والجراحي في جنوب السودان والذي سيبدأ في منتصف شهر يوليو الجاري، موضحاً أن هذه المبادرة أطلقت انسجاماً مع توجيهات الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان بأهمية ترسيخ ثقافة العطاء والعمل التطوعي وترجمة حقيقية لرؤية سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان بتقديم أفضل الخدمات العلاجية للمعوزين.

اقرأ أيضا

مجلس حكماء المسلمين يوثق أعمال «المؤتمر العالمي للأخوة الإنسانية»