صحيفة الاتحاد

الاتحاد نت

السجن بسبب بلاغ كاذب

يواجه شاب روسي عقوبة السجن لمدة 3 سنوات، إذا ثبتت عليه تهمة البلاغ الكاذب والإزعاج التي وجهتها إليه شرطة العاصمة موسكو، نتيجة خداعه لها بإبلاغها كذبا عن وجود قنبلة بأحد محطات المترو، وهو في الحقيقة يريد منها البحث عن معطفه المفقود منه، بحسب صحيفة "الأنباء" الكويتية.

وقال مصدر بالشرطة ان الشاب (18 عاما) وهو من مواطني منطقة «بريانسك»، كان قد وضع المعطف وأوراقه الشخصية داخل حقيبة ثم تركها في مكان لم يتذكره بالمحطة، وبدافع خوفه من ضياعها أبلغ عن القنبلة، وعندما وصلت الشرطة عثرت على الحقيبة وبفتحها وجدت المعطف بدلا من القنبلة المزعومة.

وفتحت السلطات المعنية تحقيقا في الواقعة مع الشاب الذي اعتقلته الشرطة واعترف بأنه اخترع حكاية القنبلة واتصل من خلال هاتفه المحمول الذي أغلقه، بعد ذلك بالشرطة لكي تأتي وتبحث عن معطفه المفقود، وأنه لو كان يعلم أن ذلك سيكلفه السجن لبحث عنها بنفسه.