الاتحاد

منوعات

نصير شمه يقاضي الجيش الأميركي بتهمة الإرهاب

بدأ الموسيقي العراقي نصير شمه ترتيبات مع قانونيين مصريين وعراقيين وعرب لمقاضاة الجيش الأميركي بتهمة ''الإرهاب''، وذلك بعد قيام قوة من جنود مشاة البحرية الأميركية (المارينز) بتدمير سيارته الخاصة خلال اقتحام قوة أميركية لمنزل الأسرة بالعاصمة العراقية بغداد·
وقال شمه إن ''شقيقه أبلغه باقتحام قوة كبيرة من جنود المارينز الأميركيين لمنزل العائلة مساء الثلاثاء الماضي أثناء وجودهم وأطفالهم بالمنزل وقاموا بتدمير سيارته النادرة التي يحتفظ بها هناك منذ عام ،1993 حيث أطلقوا عليها وابلا من الرصاص، مما أدى إلى تحطمها بشكل كامل·
وأوضح الموسيقي العراقي المقيم في القاهرة ''الأمر رسالة واضحة لي تعني أنهم قادرون على الوصول إلى عائلتي ردا على مواقفي المعلنة من الاحتلال الأميركي التي لن أغيرها مهما وصلت حدود تهديداتهم لأني أؤمن تماما أنهم جيش احتلال· وأنهم تسببوا في تدمير العراق واستشهاد مئات الآلاف من العراقيين منذ الغزو''·
وأشار إلى أنه يعتبر ما حدث ''أسلوبا جديدا للمحتل الأميركي الذي يزعجه كثيرا صوتي المنادي بضرورة تحرير العراق من المحتل''· وأوضح أنها المرة الأولى التي يقتحمون فيها منزل عائلته ولكنه يشعر أنه لن يكون الأخير، بل سيشمل في الفترة القادمة العديد من منازل الرافضين للاحتلال ''وبالتالي يصبح إقامة دعوى قضائية أمرا واجبا لحماية المزيد من العائلات''·
وأضاف أنه تعرض لموقف مماثل أثناء إقامته بتونس، حيث علم بوجود ملف كامل لدى السفارة الأميركية هناك عن كل ما يكتبه أو يصرح به للصحف بما يعني أن قوة الاحتلال تستهدف كل العراقيين الوطنيين وتحاول إسكاتهم بوسائل عدة·
وحول وجود صلة للأمر بموقفه الداعم لأهل غزة الذين تقصفهم إسرائيل حاليا، قال شمه ''لا شك أن الأمرين مرتبطان ببعضهما؛ لأني أعلن منذ بدء الغزو مسؤولية أميركا المباشرة عما يجري في غزة لأنها تمد إسرائيل بالأسلحة والقنابل التي تقصف بها غزة· كما تدعم الموقف الإسرائيلي الرافض لوقف القصف''· ويعد شمه حاليا لحفل فني كبير يحمل شعار ''من أجل فلسطين'' تحدد له يوم الأول من فبراير المقبل بالمسرح الكبير بدار الأوبرا المصرية بمشاركة عدد من نجوم الغناء العرب بينهم لطيفة وهاني شاكر وخالد سليم·

اقرأ أيضا

ملصق «زي الشمس».. يضع أبطاله في أزمة