الاتحاد

عربي ودولي

رايس تبحث مع شارون ترتيبات الانسحاب وتثبيت الهدنة


غزة- وكالات الانباء : بحثت وزيرة الخارجية الاميركية كونداليزا رايس مع رئيس الوزراء الاسرائيلي ارييل شارون امس في مزرعته بالنقب ترتيب الانسحاب من غزة وتثبيت الهدنة بين السلطة الفلسطينية و'الفصائل' · وقالت مصادر اسرائيلية ان المباحثات بين رايس وشارون تركزت على ترتيب الانسحاب من غزه لضمان انسحاب هادىء من القطاع الى جانب البحث في كيفية تثبيت الهدنة بين السلطة وفصائل المقاومة· وذكرت المصادر الاسرائيلية ان رايس اكدت ان الانسحاب من غزة هو الخطوة الاولى نحو تطبيق خطة الطريق الدولية· وكانت وزيرة الخارجية الامريكية وصلت الى اسرائيل امس الاول والتقت بوزير الخارجية سيلفان شالوم حيث اشارت الى عقد موتمر بعد تنفيذ خطة الانفصال من اجل تطبيع العلاقات بين اسرائيل ودول شمال افريقيا والخليج العربي· وحسب الاذاعة الاسرائيلية فان الموتمر الذي سيبحث في تطوير مشاريع اقليمية في الشرق الاوسط سيعقد برعاية اميركية وروسية ·وشددت رايس امس الاول الخميس على ضرورة التعاون بين اسرائيل والفلسطينيين بشأن الانسحاب الاسرائيلي المزمع من قطاع غزة فور وصولها الى الشرق الاوسط·
وقالت رايس في القدس لدى اجتماعها امس مع وزير الخارجية الاسرائيلي 'اتطلع الى التحدث مع كل من الاسرائيليين والفلسطينيين بشأن ضرورة التعاون الوثيق'·واضافت 'كما اتطلع الى التحدث بشأن ضرورة مقاومة اي جهود من جانب الارهابيين لافساد هذه اللحظة المفعمة بالامل·
ووصف مسؤول اسرائيلي اللقاء الذي جرى في مزرعة شارون بانه 'ممتاز'·وقال هذا المقرب من شارون الذي رفض الكشف عن اسمه ان 'المباحثات تناولت خصوصا الاجراءات المتخذة لكي يتم الانسحاب بنظام مع ادنى احتكاك ممكن' مع الفلسطينيين·
واضاف المسؤول ان 'وزيرة الخارجية وكذلك رئيس الوزراء بحثا ايضا المساعدة الاقتصادية للفلسطينيين التي سيشرف عليها جيمس ولفنسون' الرئيس السابق للبنك الدولي المكلف ادارة المساعدة الدولية بعد الانسحاب من قبل اللجنة الرباعية حول الشرق الاوسط ·وبحث شارون ورايس ايضا مسألة المساعدة البالغة 2,2 مليار دولار التي طلبتها اسرائيل من الولايات المتحدة لتمويل النفقات المرتبطة بالانسحاب·واعتبر مسؤول اسرائيلي اخر ان زيارة رايس، الثانية الى المنطقة خلال شهر، هدفها ابراز الدعم الاميركي لعملية الانسحاب·
وقال لوكالة 'فرانس برس' رافضا الكشف عن اسمه ان 'الاميركيين يريدون التأكد من ان كل شيء سيسير على ما يرام خلال الانسحاب وان يثبتوا لتوني بلير رئيس الوزراء البريطاني الذي تتولى بلاده الرئاسة الدورية للاتحاد الاوروبي ان الولايات المتحدة مشاركة فعليا في الانسحاب وان يردوا ايضا عبر ذلك على الذين يعتبرون انها لا تقوم بشيء على هذه الجبهة'·من جهته قال وزير الخارجية الاسرائيلي سيلفان شالوم الذي التقى رايس امس الاول للاذاعة ان المهم في هذه الزيارة هو 'المحاولة التي ستقوم بها رايس لاقناع الرئيس الفلسطيني محمود عباس بالتحرك اخيرا بشكل حازم ضد المنظمات الارهابية والا فان الانسحاب سيفشل'·
واعلن شالوم ايضا ان رايس ابدت رغبتها في ان يتم بعد الانسحاب استئناف 'مفاوضات متعددة الاطراف بمشاركة دول المغرب العربي والخليج الراغبة في اقامة علاقات مع اسرائيل او التعاون معنا في مشاريع اقليمية في مجالات الصحة والبيئة والتجارة او الزراعة'·واكد وزير الخارجية الاسرائيلي ان بلاده تؤيد مثل هذا النوع من المبادرات التي 'تتولى الولايات المتحدة وروسيا رعايتها'· وقالت رايس ان 'الولايات المتحدة ستبقى ملتزمة بالعمل بصورة حثيثة لتحقيق السلام في المنطقة وبالطبع لمحاربة الارهاب'·الى ذلك قال شارون في مقابلة تنشرها صحيفة 'لوفيجارو' الفرنسية ان 'الانسحاب من غزة قد يفسح بالمجال امام تطبيق خارطة الطريق'·وقال شارون 'ان الانسحاب من غزة مهم جدا بالنسبة لاسرائيل واعتقد انه من الممكن، واشدد على كلمة من الممكن، ان يفسح بالمجال امام تطبيق خارطة الطريق شرط ان يبدأ الفلسطينيون بمعالجة مسألة الارهاب'·

اقرأ أيضا

قتلى وجرحى في اشتباكات بين طالبان و"داعش" شرق أفغانستان