الاتحاد

عربي ودولي

الشرطة البريطانية تقتل آسيويا على صلة بالتفجيرات الجديدة في لندن


لندن- وكالات الانباء: أعلن قائد الشرطة البريطانية (سكوتلنديارد) ايان بلير أمس ان مقتل الرجل صباح امس في محطة مترو لندنية بعد ان اطلقت الشرطة النار عليه، مرتبط مباشرة بالتحقيق حول اعتداءات امس الاول في لندن·
وقال ايان بلير للصحافيين 'المعلومات التي تلقيتها تفيد بان اطلاق النار (في محطة ستوكويل) مرتبط مباشرة بعملية مكافحة الارهاب الجارية والآخذة في الاتساع'· واضاف 'كما فهمت، الرجل تلقى تحذيرا لكنه رفض الامتثال لتعليمات الشرطة'· وقال شهود عيان الرجل الذي اردته الشرطة اسيوي الملامح·
وتواصل الشرطة البريطانية عمليات البحث عن اربعة أشخاص نفذوا تفجيرات حافلة وشبكة قطارات انفاق لندن في محاولة فاشلة لتكرار مذبحة تفجيرات السابع من يوليو التي اسفرت عن مقتل اكثر من 56 شخصا·
وفحص خبراء المعمل الجنائي قطارات الانفاق الثلاثة وحافلة من طابقين اصيبت في انفجارات صغيرة شبه متزامنة وقت الغداء امس الأول الخميس· وكانوا ايضا يفحصون بقايا الشحنات الناسفة على امل العثور على بصمات اصابع او اي ادلة اخرى للتعرف على هوية صانعي القنابل·كما فتشت الشرطة احد المساجد شرقي لندن بعد بلاغ عن حقيبة مجهولة الا انها لم تعثر على اي شىء مريب·
وركزت صحف امس على الهروب 'المعجز' لمئات الركاب عقب انفجار الشحنات دون ان تسبب اي اصابات على العكس تماما من الهجمات المميتة التي وقعت قبل اسبوعين· وفي الوقت الذي شنت فيه الشرطة حملة لتعقب المهاجمين تحدث ركاب قطارات عن مقابلتهم لمفجرين محتملين امس الاول ·
وقالت شرطة النقل إنها أوقفت الخدمة في خطي 'نورذارن' وفيكتوريا اللذين يمران بمحطة قطارات انفاق ستوكويل·
وقال شاهد العيان مارك ويتبي في محطة قطارات الانفاق لهيئة الاذاعة البريطانية 'شاهدتهم (الشرطة) وهم يفرغون خمس طلقات في الشخص على الارض·' واضاف 'رأيتهم يقتلون رجلا·
'وفتش خبراء الطب الشرعي ثلاثة قطارات انفاق وحافلة من طابقين تعرضت لتفجيرات صغيرة متزامنة امس الاول وتم استدعاء الشرطة لسلسلة تحذيرات امنية في انحاء جنوب المدينة·
كما يفحص خبراء الطب الشرعي بقايا معدات لم تنفجر على امل تحديد المتفجرات والعثور على بصمات اصابع أو معلومات قد تؤدي الى صانعي القنابل·
ومع تصاعد عملية البحث توجه سكان الضواحي الى الحافلات وقطارات الانفاق صباح أمس قائلين انهم سيواصلون حياتهم الروتينية رغم الموجة الثانية من الهجمات في اسبوعين·
وذكرت متحدثة باسم الشرطة ان افرادا مسلحين من الشرطة فتشوا منزلا في غرب لندن امس فيما يتعلق بمحاولات لتنفيذ تفجيرات في شبكة النقل في العاصمة البريطانية امس الاول·وقالت المتحدثة ان الشرطة لم تعتقل احدا·
وكان شاهد قد ذكر ان افرادا مدججين بالسلاح من الشرطة تدفقوا على منطقة في طريق هارو بغرب لندن وصاحوا مطالبين السكان بالابتعاد عن الشوارع·

اقرأ أيضا