دنيا

الاتحاد

حيوانات هاري بوتر الخيالية في المتحف

الاتحاد

الاتحاد

أبوظبي (الاتحاد)

قرر متحف التاريخ الطبيعي الأميركي عرض القطع الخيالية التي تم ابتكارها في سلسلة أفلام هاري بوتر بجانب العجائب الحقيقية، وذلك في معرض بالتعاون مع شركة «وارنر براذرز» الترفيهية للإنتاج والتوزيع السينمائي. وذكر موقع «The Telegraph» أن القرار يمثل سابقة هي الأولى من نوعها للمتحف، حيث سيتم وضع نماذج من كائنات اصطناعية مستوحاة من قصص الروائية البريطانية جي كيه رولينغ، بجانب كنوز طبيعية.
ودخلت وارنر براذرز، الشركة الأميركية التي قامت بتمثيل كتب رولينغ على الشاشة، في شراكة مع متحف لندن من أجل عرض يجمع بين الواقع والخيال، حيث يعرض قطع الفيلم مثل الاكتشافات العلمية. وتشارك الإذاعة البريطانية في المشروع الذي يضم قرون حيوان «Erumpent» الخيالي وجماجم التنين، بجانب بقايا الحيوانات الحقيقية، كما شاركت في إنتاج فيلم وثائقي يمزج التاريخ الطبيعي مع مُكتشفات هاري بوتر.

اقرأ أيضا

دراسة تشكك في الفائدة من إغلاق المدارس مع تفشي فيروس كورونا