الاتحاد

الإمارات

مستشفى الإمارات المتنقل ينطلق إلى السودان اليوم

ينطلق صباح اليوم «الأربعاء» طاقم الفريق الطبي المشارك في المستشفى الإماراتي الإنساني المتنقل، متوجها إلى السودان بعد أن تم استكمال كافة الاستعدادات اللازمة، حيث سيبدأ العمل هناك منتصف الشهر الجاري.

وأوضح العميد سالم صالح الجنيبي مدير إدارة الخدمات الطبية، أن الفريق الذي يضم أطباء وممرضين ومسعفين وإداريين إلى جانب مختلف الأجهزة والاحتياجات الطبية، والذي جاءت مشاركة شرطة أبوظبي فيه بناء على توجيهات الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، وذلك لتحقيق الشراكة الحقيقية والفاعلة بين مختلف قطاعات المجتمع المحلي وحفزها على المشاركة في الجهود الإنسانية التي تبرز دور الإمارات الريادي في المجالات الإنسانية، مؤكدا حرص المؤسسة الشرطية على دعم المبادرات المجتمعية المستدامة انطلاقا من مسؤوليتها تجاه المجتمع والإنسانية سواء على الصعيد المحلي أو العالمي. وقال النقيب هادي المنصوري رئيس الفريق الطبي إن الاستعدادات النهائية قد اكتملت وأصبح الفريق الطبي على أهبة التحرك للقيام بالمهام الإنسانية العلاجية والجراحية والوقائية والتدريبية، لافتا إلى قيام شرطة أبوظبي بتوفير أحدث الأجهزة الجراحية لوحدات العمليات الجراحية والعناية المركزة. وقال خديم الدرعي رئيس فريق العمل للمستشفى الإماراتي الإنساني المتنقل إن المبادرة تأتي انسجاما مع الروح الإنسانية للمغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان مؤسس دولة الإمارات العربية المتحدة، وامتدادا لجسور الخير والعطاء لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة «حفظه الله» وأخيه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي وترجمة حقيقية لرؤية الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة بترسيخ ثقافة العطاء والعمل التطوعي محليا وعالميا. من جانبه، أكد الدكتور عادل الشامري المدير التنفيذي للمستشفى الإماراتي الإنساني المتنقل أن المستشفى سيتم تشغيله ضمن خطة مدروسة على مدار السنة بالتنسيق مع وزارت الصحة وبشراكة مع مؤسسات الدولة الحكومية والخاصة وغير الربحية في نموذج مميز للتعاون المشترك في المجالات المجتمعية والإنسانية. وأشار إلى أن أولى محطاته ستكون جنوب السودان ثم تليها المغرب ولبنان في المرحلة الأولى ولمدة أربعة أشهر في كل محطة تقدم خلالها برامج علاجية وجراحية وتدريبية ووقائية للأطفال والكبار من الفئات المعوزة في مختلف التخصصات والتي تشمل طب وجراحة القلب وطب وجراحة الأطفال وطب وجراحة الإصابات والتشوهات وطب وجراحة العيون وطب وجراحة النساء والولادة وغيرها من التخصصات الدقيقة بإشراف نخبة من كبار الأطباء والجراحين العالمين. وتأتي مبادرة المستشفى الإنساني المتنقل مكملة لمبادرات الإمارات الإنسانية العالمية التي استفاد منها الملايين من المرضى حول العالم فكان عطاء زايد الخير وأبناء الإمارات واضحا في العديد من دول العالم من خلال قوافل زايد العطاء ومشاريع بناء المستشفيات والمراكز الصحة والمجتمعية التي تحمل اسم المغفور له الشيخ زايد حكيم العرب في كل من مصر والمغرب وباكستان واليمن وموريتانيا وغيرها في بقاع العالم.

اقرأ أيضا