الاتحاد

عربي ودولي

قمة مصرية سعودية بحرينية تبحث عملية السلام

شهدت مدينة شرم الشيخ أمس قمة ثلاثية ضمت الرئيس المصري حسني مبارك وخادم الحرمين الشريفين العاهل السعودي الملك عبدالله بن عبدالعزيز والملك حمد بن عيسى آل خليفة ملك البحرين وعقدت في قاعة كبار الزوار بمطار شرم الشيخ، غادر بعدها الملك عبدالله بن عبدالعزيز مصر.

وسبق القمة الثلاثية لقاء قمة ثنائي بين الرئيس المصري وخادم الحرمين الشريفين يعد الثاني بينهما في غضون ثلاثة أيام. وقال المتحدث الرئاسي المصري السفير سليمان عواد إن القمة الثلاثية تأتي في إطار الدعم العربي لجهود مصر لدفع عملية السلام وخاصة فيما يتعلق بتحقيق الوفاق الوطني الفلسطيني في ظل الرعاية المصرية للحوار الفلسطيني بالقاهرة. وأضاف عواد أن المشاورات التي شهدتها شرم الشيخ أمس تأتي في إطار استكمال ومتابعة المحادثات التي أجراها الرئيس مبارك مع خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز في جدة يوم الأحد الماضي. وكانت مصادر مطلعة في الرياض أعلنت في وقت سابق أمس أن العاهل السعودي سيقوم اليوم بزيارة إلى شرم الشيخ لعقد لقاء مع الرئيس مبارك يتناول الأوضاع في المنطقة، إضافة إلى المصالحة العربية. وألمحت المصادر، التي فضلت عدم الكشف عن هويتها، أن توجه الملك عبدالله إلى شرم الشيخ يأتي لعقد قمة رباعية عربية، دون الكشف عن كافة الحضور. وتأتي زيارة العاهل السعودي لمصر بعد يومين من اللقاء الذي جرى مع الرئيس المصري الأحد في جدة، حيث تم بحث «مجمل الأحداث على الساحات العربية والإسلامية والدولية وفي مقدمتها تطورات القضية الفلسطينية». والتقى الأحد الرئيس السوري بشار الأسد المبعوث السعودي الأمير عبدالعزيز بن عبدالله، الذي رافقه وزير الثقافة والإعلام الدكتور عبدالعزيز خوجة في زيارة إلى دمشق. وكانت صحيفة «الشروق الجديد» المصرية المستقلة نقلت عن مصادر رئاسية مصرية لم تسمها في عددها أمس أن العاهل السعودي وملك البحرين حمد بن عيسى سيحضران القمة، وأنه من المتوقع أن ينضم إليهما الرئيس السوري بشار الأسد، فيما لم تستبعد مصادر أن يشارك أمير قطر الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني في القمة. وقال مصدر دبلوماسي للصحيفة إن المحادثات ستركز على المصالحة العربية، خاصة بين مصر وسوريا، مضيفاً: «لقد حدث تحسن مفاجئ في العلاقات مع سوريا خلال الـ 48 ساعة الماضية»، مرجعاً ذلك إلى وساطة سعودية مكثفة. وعلمت الصحيفة أنه من مؤشرات هذا التحسن اتفاق مبدئي بين دمشق والقاهرة على تبادل السجناء لتنفيذ محكومياتهم كل في بلده

اقرأ أيضا

سفينة "أوشن فايكنج" تنقل 403 مهاجرين إلى إيطاليا