الاتحاد

الاقتصادي

37 مليون درهم أرباح الإمارات الإسلامي في النصف الأول


دبي- 'الاتحاد': حقق مصرف الإمارات الإسلامي أرباحا صافية في النصف الأول من العام الجاري 2005 بلغت أكثر من 37 مليون درهم، كما سجل المصرف نموا في أرباح الربع الثاني تجاوزت 164% عن الربع الأول حيث بلغت أرباح الربع الثاني بما في ذلك حصة المودعين في الفترة من إبريل إلى يونيو الماضي من هذا العام ما يقارب 27 مليون درهم، مقابل 10,1 مليون درهم كصافي أرباح في الربع الأول (يناير- مارس)·
وارتفعت إيرادات المصرف إلى 73 مليون درهم مقابل 32 مليون درهم عن الربع الأول بزيادة 130% محققا بذلك نتائج جيدة خلال الربع الثاني من العام الحالي بالمقارنة مع نتائج الربع الأول·
وقال عبد الله شويطر، القائم بأعمال الرئيس التنفيذي لمصرف الإمارات الإسلامي: لقد ارتفعت موجودات المصرف إلى 2,7 مليار درهم، بزيادة قدرها 14%، كما سجلت محفظة التمويل والاستثمار نمواً قدره 11% في نهاية يونيو الماضي حيث بلغت 2,4 مليار درهم بعد ارتفاع ودائع المتعاملين إلى 1,7 مليار درهم، محققة نموا 14% بالمقارنة مع الربع الأول من هذا العام·
وأضاف: سيواصل المصرف الذي تحوّل إلى النظام المصرفي الإسلامي من 9 أكتوبر ،2004 خطته في الانتشار الجغرافي في الدولة من خلال فتح فروع جديدة وطرح المزيد من المنتجات، والعمل على تقديم كافة الحلول والبدائل التمويلية المبتكرة لتلبية احتياجات مختلف أنواع المتعاملين حيث من المقرر افتتاح ثلاثة فروع جديدة قبل نهاية العام في كل من دبي وأبوظبي وعجمان، مع توسيع شبكة الصراف الآلي بتركيب 6 أجهزة في مواقع مختارة خارج مقار الفروع بالإضافة إلى طرح منتجات جديدة مثل تمويل المساكن، وإجارة الخدمات·
وقال شويطر: قام المصرف خلال النصف الأول من العام الحالي بطرح مجموعة من المنتجات منها مرابحات السيارات ومرابحات البضائع وبطاقات الاعتماد المتوافقة مع أحكام الشريعة الإسلامية كما تم افتتاح أربعة مراكز للخدمات الخاصة 'إثمار' في الفرع الرئيسي، وفرع الرقة بدبي، وفرع أبوظبي، وفرع الشارقة·
وأوضح عبد الله شويطر أن المصرف أقام علاقات شراكة استراتيجية مع بعض البنوك الإسلامية محلياً ودولياً للمساهمة في عمليات تمويل وفي عدة مناطق جغرافية حول العالم كإصدارات الصكوك والتمويلات المشتركة ومنها صكوك المرفأ المالي في البحرين، والشركة العقارية التجارية بالكويت، ومصنع حديد خوزستان، ومصنع الأهواز للأنابيب في إيران، وشركة تيرومينيا للبترول في اندونيسيا، وشركة أولم التجارية في سنغافورة بالإضافة إلى المشاركة في قيادة عملية إصدار صكوك شركة أملاك العقارية بمبلغ 200 مليون دولار أميركي·
وقال: لقد نجح المصرف في طرح أول صندوق عقاري محلي مفتوح بقيمة 65 مليون دولار حيث تم استثمار أصول هذا الصندوق في عقارات داخل الدولة بمعدل عائد يتراوح بين 6 و7% سنوياً، كما يقوم المصرف حالياً بدراسة المساهمة في قيادة تمويلات مشتركة لإصدارات الصكوك والتمويلات الإسلامية مع عدة جهات تجارية وحكومية داخل وخارج الدولة، وهو ما سيؤدي إلى زيادة ربحية المصرف خلال النصف الثاني من هذا العام·

اقرأ أيضا

شركات الإنشاءات والتعدين تتسابق لتبني تقنية 5G