الاتحاد

عربي ودولي

17 قتيلًا يسقطون جراء هجوم انتحاري جنوب أفغانستان

قال مسؤولون إن 17 شخصا على الأقل لقوا حتفهم، وأصيب 21 آخرون اليوم الجمعة، في هجوم انتحاري استهدف قائدا لقوات حرس الحدود في إقليم قندهار جنوبي أفغانستان. وذكر زلماي أيوبي المتحدث باسم حاكم الإقليم، إن القائد كان ضمن القتلى الذين سقطوا في الهجوم.

وأوضح أيوبي أن التفجير وقع في منطقة "سبين بولداك" القريبة من الحدود مع باكستان، وأسفر عن مقتل القائد واثنين من حراسه الشخصيين. أما الضحايا الآخرون فكانوا من المدنيين، ووقع الهجوم الانتحاري في حمام عام، حيث يتوضأ المصلون قبل صلاة الجمعة.

وتصاعد العنف في مناطق كبيرة من أفغانستان في الشهور الأخيرة، مع مواصلة القوات الأجنبية والأفغانية هجوما، واسعا ضد المسلحين في الجنوب. وذكرت وزارة الداخلية أن المعركة ضد طالبان تسببت في سقوط عدد كبير من القتلى، حيث بلغ هذا العدد 2043 في عام 2010.

اقرأ أيضا

المعارضة في كندا تطالب بتحقيق جنائي مع رئيس الوزراء