الاتحاد

عربي ودولي

«الجيش الحر» يتهم القوات العراقية بقصف معبر اليعربية وقتل 6 عناصر

عواصم (وكالات) - اتهم “الجيش السوري الحر” الجيش العراقي أمس بقصف معبر اليعربية الحدودي بين البلدين بعد سيطرت المعارضة عليه في وقت سابق ما أسفر عن مقتل 6 من عناصر الجيش الحر. وقال رئيس أركان كتيبة “لواء أحرار الجزيرة” التابع للجيش السوري الحر جاسم الشمري، إن القوات العراقية قصفت بالمدفعية المعبر بعد سيطرة مقاتلين من لواء الجزيرة وكتائب أخرى عليه، وان دبابات عراقية تطوق المعبر، وان ستة من المقاتلين قتلوا بنيران قناصة من القوات العراقية.
ونقلت وكالة “الأناضول” التركية عن حسن الشمري، أحد عناصر “الجيش الحر” الموجود قرب المعبر تأكيده أن قصف الجيش العراقي للمعبر خلَّف 6 قتلى ونحو 7 مصابين، جراح بعضهم بالغة، فيما حوصر 250 مقاتلاً داخل المعبر.
وأضاف أن القوات العراقية تستخدم أسلحة ثقيلة ومتوسطة، وأن قناصة من الجانب العراقي اعتلوا أبنية مرتفعة بمنطقة ربيعة، الواقعة داخل الأراضي العراقية، للحيلولة دون وصول أي إمدادات لعناصر “الجيش الحر”.
ولفت إلى أن مقاتلات سورية من نوع “ميج” قصفت المعبر بالتزامن مع الهجوم من الجيش العراقي، بينما ذكر مصدر أمني عراقي أن جنديين من الجيش العراقي أصيبا بجروح إثر إطلاق النار العشوائي في الاشتباكات الضارية بين الجيش السوري النظامي و”الجيش السوري الحر” بالقرب من منفذ اليعربية المحاذي لمنفذ ربيعة الحدودي.
وبحسب الشمري، فقد سيطر “الجيش السوري الحر” بشكل كامل على معبر اليعربية الحدودي أمس عقب حصار استمر 3 أيام، وتم رفع علم الثورة السورية عليه اثر أسر أكثر من 10 جنود سوريين، قبل أن يخسره من جديد.
إلى ذلك، نقل أربعة جنود من الجيش النظامي السوري إلى مستشفى في شمال العراق بعد إصابتهم في اشتباكات مع مقاتلين معارضين قرب الحدود طالت نيرانها الأراضي العراقية، بحسب ما أفاد متحدث عسكري عراقي. وقال المتحدث باسم وزارة الدفاع الفريق الركن محمد العسكري لوكالة فرانس برس، إن “أربعة جرحى من الجيش السوري نقلوا إلى مستشفى ربيعة”.
وذكر المتحدث أن “نيران طرفي النزاع تصل إلى داخل الأراضي العراقية، لكننا لا نزال نمارس ضبط النفس، وقواتنا تقوم بحماية الحدود من الإرهابيين والمهربين، ولا وجود لطائرتنا في منطقة النزاع”.
وتابع “لا علاقة لنا ولم تتدخل قواتنا بالنزاع”، غير أن الملازم أول في قوات حرس الحدود العراقية عبد الناصر الشمري، قال لـ”فرانس برس”: “دارت اشتباكات صباح أمس في الجانب السوري، ورأينا علم الجيش السوري الحر مرفوعا عند المعبر، كما دارت اشتباكات قوية مماثلة في وقت لاحق”. وأكد من جهته الملازم في قوات حرس الحدود محمد الشمري أن “طائرات سورية قصفت امس الجانب العراقي من المنطقة الحدودية”.
واكد مدير المرصد السوري لحقوق الإنسان رامي عبد الرحمن وقوع الاشتباكات، مشيراً إلى “أنباء متضاربة” في شأن الجهة التي تسيطر على المعبر. إلا أنه أشار إلى أن المقاتلين المعارضين، باتوا يسيطرون “على معظم أجزاء مدينة اليعربية”، وأن سبعة مقاتلين معارضين قتلوا في الاشتباكات والقصف.


شنق فلسطينيين في «اليرموك» لتعاملهما مع النظام

بيروت (أ ف ب) - ذكر المرصد السوري لحقوق الإنسان في بيان مساء أمس أن فلسطينيين شنقا» على أيدي مقاتلين معارضين في مخيم اليرموك للاجئين في جنوب دمشق، بعد اتهامهما بالتعامل مع النظام السوري. وقال المرصد «أقدمت كتيبة مقاتلة في مخيم اليرموك على إعدام رجلين اثنين متهمين بالتعامل مع النظام السوري ووضع شرائح توجيه قذائف القوات النظامية الأسبوع الفائت، وعلقتهما على الأشجار في دوار فلسطين في المخيم».

اقرأ أيضا

الرئيس الأوكراني يعتزم رفض استقالة رئيس الوزراء