الاتحاد

عربي ودولي

إسرائيل تخشى خفض المساعدات الأميركية

القدس المحتلة، واشنطن (وكالات)- ذكرت صحيفة «يديعوت أحرونوت» الإسرائيلية أمس أن الحكومة الإسرائيلية تخشى خفض الولايات المتحدة مساعداتها العسكرية لإسرائيل غداة إقرار الرئيس الأميركي باراك أوباما قانون تقشف ينص على خفض 85 مليار دولار من الإنفاق الحكومي هذا العام. وتوقعت أن يأتي تطوير الصواريخ الدفاعية في طليعة المجالات التي ستتأثر بذلك.
وقالت الصحيفة إن تدابير التقشف الأميركية يمكن أن تتسبب في استقطاع 263,5 مليون يورو من معونة الدفاع الأميركية لإسرائيل البالغة 3 مليارات دولار سنوياً، لكن برامج تطوير منظومتي الصواريخ المضادة للصواريخ «العصا السحرية» و«القبة الحديدية» دفاعية أصبحت مهددة بشكل أكبر وستُوقف، طالما لم يتم التصديق على ميزانية الدفاع الأميركية لعام 2013. واستشهدت بأنه لم تتم حتى الآن الموافقة على صرف مبلغ 210 ملايين دولار كجزء من برنامج بقيمة 680 مليون دولار لتمويل تطوير «القبة الحديدية» هذا العام.
من جانب آخر، صرح مسؤول أميركي طلب عدم ذكر اسمه بأن وزير الدفاع الأميركي الجديد تشاك هاجل سيستهل اجتماعاته مع وزراء الدفاع الأجانب بلقاء نظيره الإسرائيلي إيهود باراك بمقر وزارة الدفاع الأميركية (البنتاجون) في واشنطن يوم الثلاثاء المقبل في أول اجتماع مباشر مع أحد نظرائه الأجانب. وقال «يتشرف الوزير (هاجل) بأن يكون الوزير باراك أول وزير دفاع أجنبي يستضيفه في البنتاجون، فهما يعرفان بعضهما منذ أكثر من عشر سنوات». وأضاف أنهما سيناقشان قضايا من بينها سبل مواجهة برنامج إيران النووي ولكنه لم يذكر أي تفاصيل.
وسيلقي باراك كلمة أمام مؤتمر لجنة العلاقات العامة الأميركية الإسرائيلية (آيباك) كبرى جماعات الضغط اليهودية الموالية لإسرائيل في الولايات المتحدة، المقرر عقده في الفترة من اليوم الأحد إلى الثلاثاء في واشنطن.

اقرأ أيضا

حميدتي يقود وفد التفاوض في محادثات السلام السودانية في جوبا