الاتحاد

الاقتصادي

منظمة التجارة تبدأ النظر في نزاع بوينج و إيرباص


جنيف- (رويترز): بدأت منظمة التجارة العالمية أمس رسمياً التحقيق في ادعاء بتقديم دعم حكومي غير قانوني لشركتي 'ايرباص' و'بوينج'، عملاقي صناعة الطيران، ايذاناً ببدء ما يمكن وصفه بأكبر معركة تجارية في التاريخ·
وشكلت المنظمة ومقرها جنيف لجنتين للتحقيق في الاتهامات المتبادلة بين بروكسل وواشنطن بشأن مليارات الدولارات يقول كل طرف انها تقدم لاكبر شركتين لانتاج الطائرات المدنية بالمخالفة لقواعد التجارة، وقال متحدث باسم المنظمة: 'شُكلت اللجنتان'·
ويمكن ان يؤدي النزاع بين شركة ايرباص الاوروبية ومجموعة بوينج الاميركية إلى توتر العلاقات عبر الاطلسي فيما تحاول الولايات المتحدة والاتحاد الاوروبي منح زخم لمحادثات التجارة الحرة المتعثرة رغم تأكيد واشنطن وبروكسل انهما لن تسمحا بحدوث ذلك· وكان قرار التحقيق في الشكاوى مسلماً به في ظل قواعد منظمة التجارة العالمية اذ انها المرة الثانية التي يتقدم فيها الجانبان بهذا الطلب· وبادرت واشنطن في اكتوبر الماضي بتقديم شكواها ضد الاوروبيين لمنظمة التجارة العالمية ما دفع بروكسل للتقدم بشكوى مماثلة، واتفق الطرفان على الفور على تعليق الشكاوى وبذل محاولة جديدة للتفاوض من اجل التوصل لحل·
وفي حين لم يظهر في الافق بوادر اتفاق لجأت الولايات المتحدة إلى جنيف مرة اخرى وفعل الاتحاد الاوروبي نفس الشيء غير انهما اعلنا ان الباب لايزال مفتوحاً امام اجراء المزيد من المحادثات·
وقالت وزيرة التجارة الفرنسية كريستين لاجار يوم الاثنين الماضي: 'لن يمنعنا اي شيء من التحدث (إلى الاميركيين) حتى آخر يوم في الاجراءات التي يمكن ان تستغرق وقتاً طويلاً· وقال مسؤولون تجاريون إنه من غير المرجح ان يصدر حكم نهائي قبل نهاية العام المقبل بعد سماع اي اعتراضات على النتائج التي تتوصل اليها اللجنة·

اقرأ أيضا

«أرامكو» تفوض 15 بنكاً لإدارة طرحها الأولي