الاتحاد

كرة قدم

صلاح يصطاد «الأفاعي» في «سان سيرو»

محمد صلاح (إي بي أيه)

محمد صلاح (إي بي أيه)

محمد حامد (دبي)

هز محمد صلاح مهاجم فيورنتينا المتألق منذ استعاره الفريق من تشيلسي الشباك مرة أخرى ليمنحه الفوز 1 - صفر في ضيافة الإنتر أمس الأول رغم إنهاء المباراة في دوري الدرجة الأولى الإيطالي لكرة القدم بتسعة لاعبين بسبب الإصابات. وبفضل أداء مبهر من فيليبي أندرسون صاحب هدف الافتتاح سحق لاتسيو صاحب المركز الرابع مضيفه ساسولو 3 - صفر ليقلص الفارق إلى نقطتين وراء نابولي، الذي خسر 1 - صفر على ملعب تورينو، مع اشتعال المنافسة على التأهل لدوري أبطال أوروبا الموسم المقبل.

وانطلقت جميع مباريات هذه الجولة متأخرة 15 دقيقة عن المواعيد الأصلية في بادرة تضامن أشرف عليها الاتحاد الإيطالي لكرة القدم مع بارما متذيل الترتيب الذي ألغيت مباراته في ضيافة جنوة بسبب أزمته المالية. ولم يحصل لاعبو بارما على رواتب طيلة الموسم. وشارك صلاح الذي خاض 13 مباراة فقط خلال عام مع تشيلسي في الدوري الإنجليزي الممتاز، كبديل أمس الأول قبل نهاية الشوط الأول وحسم المباراة بعد أن استقبل اللاعب المصري الدولي كرة مرتدة من الحارس سمير هندانوفيتش بتسديدة قوية في الشباك أثر تمريرة عرضية من مانويل باسكوال في الدقيقة 55، ليمنح فيورنتينا انتصاره الأول على ملعب الإنتر في 15 عاماً.
ويأمل صلاح مواصلة تألقه لأنه تنتظر فريق المدرب فينشينزو مونتيلا اختبارات صعبة في المراحل القليلة المقبلة ضد لاتسيو وميلان وسمبدوريا ونابولي، إضافة إلى مواجهة يوفنتوس الخميس المقبل في ذهاب الدور نصف النهائي من مسابقة الكأس المحلية وذلك إلى جانب الموقعتين المرتقبتين ضد روما في الدور ثمن النهائي من «يوروبا ليج»، التي واصل فيها إنتر ميلان مشواره أيضاً، حيث سيكون بانتظار فريق المدرب روبرتو مانشيني، الذي يقبع في المركز الثامن برصيد 35 نقطة وبفارق كبير عن المراكز الثلاثة المؤهلة إلى دوري الأبطال، اختباراً صعباً للغاية ضد فولفسبورج ثاني الدوري الألماني.
وبعد نجاح صلاح في تسجيل الهدف الرابع في 6 مباريات «غير مكتملة» بمجموع دقائق 359 دقيقة وصناعة هدف، عزز بها حظوظ الفريق في التأهل لدوري الأبطال، ومواصلة مشوار «يوروبا ليج»، بدأت إدارة فيورنتينا في التحرك للإبقاء عليه، وتحويل عقده من الإعارة إلى عقد دائم. ووفقاً للعقد الحالي المبرم بين الفريق الإيطالي وتشيلسي الإنجليزي، فإنه يحق لفيورنتينا الإبقاء على صلاح الموسم المقبل مقابل مليون يورو، مع وجود بند في العقد يتيح الحصول على خدماته نهائياً عام 2016 مقابل 18 مليون يورو، وذلك وفقاً لموقع «توتو ميركاتو ويب»، وكذلك موقع «فوزا إيتاليان فوتبول».
وجاء في التقرير «نجح النجم المصري محمد صلاح في تسجيل 4 أهداف في مرمى ساسولو وتورينو والإنتر في بطولة الدوري، وهدف في يوروبا ليج في مرمى توتنهام منذ قدومه على سبيل الإعارة من تشيلسي لفيورنتينا، مما دفع المدير الفني مونتيلا للتقدم بطلب لإدارة النادي لفعل كل شئ للإبقاء على اللاعب في صفوف الفريق». وتابع تقرير «توتو ميركاتو»: «من المرجح أن يتحرك فيورنتينا للإبقاء على صلاح الموسم المقبل مقابل مليون يورو، وفقاً لعقد الإعارة المتفق عليه مسبقاً مع تشيلسي، قبل أن يتم التفاوض على شراء اللاعب نهائياً مقابل 18 مليون يورو في صيف 2016، حيث يحق لفيورنتينا ذلك، وهي رغبة أصبحت موجودة في الفيولا بعد تألق صلاح وتسجيله 4 أهداف في 6 مباريات بالدوري ويوروبا ليج».
وأشاد مونتيلا المدير الفني لفيورنتينا بالحالية الفنية والبدنية التي ظهر بها صلاح منذ التحاقه بصفوف «الفيولا»، وقال: «بعد إصابة بابكار قررت الدفع بصلاح لأنني أثق في قدرته على اللعب في جميع المراكز الهجومية، وهو في حالة أكثر من رائعة، لديه جاهزية غير عادية، ويجب على المدرب أن يستفيد من اللاعب ويشجعه حينما يكون في هذه الحالة الرائعة».
وتابع مونتيلا: «أعلم أن صلاح يمكنه التألق في جميع المراكز الهجومية، وليس كلاعب جناح فقط، فهو يجيد استغلال المساحات، ويتحرك بصورة مباشرة صوب مرمى المنافسين، كما أنه يملك القدرة على تغيير مسار المباراة حينما يأت من مقاعد البدلاء، وقد أظهر اللاعب قدرته على فعل ما توقعته».
وأشاد مونتيلا بفوز فريقه على الإنتر بمعقله في جيوزيبي مياتزا للمرة الأولى منذ 15 عاماً، مشيراً إلى أن الأمر لا يتعلق بغياب الفوز لفترة طويلة فحسب، بل بالحالة الجيدة التي كان يمر بها الإنتر قبل المباراة، وأضاف: «على الرغم من كثرة التغييرات التي قمت بها في تشكيلة الفريق أمام الإنتر، فإن الأداء كان جيداً، وحققنا فوزاً طال انتظاره، وهذا ما يؤكد أن فريق فيورنتينا أصبح لديه هوية واضحة حتى لو تم الدفع بعناصر جديدة، وإجراء تغييرات في التشكيلة».
من ناحيتها، قالت صحيفة «لاجازيتا ديللو سبورت» في عنوان تقريرها عن المباراة: «صلاح يوقف إنطلاقة إنتر مانشيني»، مضيفة أن اللاعب المصري يواصل التألق مع فريقه الجديد، لينجح في استغلال خطأ الحارس هاندانوفيتش ويسجل هدف الفوز للفيولا، ليوقف انتصارات الإنتر المتتالية والتي وصلت إلى 3 انتصارات قبل السقوط في المباراة الأخيرة، مشيرة إلى أن صلاح يقود الفيولا إلى التأهل لدوري الأبطال.
وأنقذ نوربرتو نيتو حارس فيورنتينا فرصة خطيرة من ضربة رأس سددها رودريجو بالاسيو ليبعدها فوق العارضة، بينما أهدر المهاجم الأرجنتيني نفسه فرصة أخرى خطيرة بتسديدة في جسد نيتو بدلاً من التمرير لزميله ماورو إيكاردي غير المراقب. وأشاد مونتيلا بحامي عريق «الفيولا» نيتو، مشيراً إلى أنه يثق في قدراته، وفي الوقت ذاته نوه إلى أن الفريق لديه أكثر من حارس جيد مؤهل للدفاع عن عرينه، كما أبدى مونتيلا شعوره بالفخر للتفوق على فريق يقوده المدرب الشهير روبرتو مانشيني، مشيراً إلى أنه استفاد كثيراً من مانشيني سواء كلاعب أو مدرب.
وقالت صحيفة «كورييري ديللو سبورت» إن صلاح والحارس المتألق نيتو، كانا سبباً في انتصار الفيولا على الإنتر في معقل الأخير، كما أشارت إلى أنه الفوز الأول للفيولا على الإنتر بملعب الأخير منذ عام 2000، وتحديداً بعد 13 هزيمة متتالية لفريق فيورنتينا في جيوزيبي مياتزا، كما أشارت إلى أن فريق مونتيلا، حقق النتيجة الإيجابية رقم 12 على التوالي محلياً وقارياً، ما بين فوز وتعادل دون أن يتعرض للخسارة. وأصبح رصيد فيورنتينا 42 نقطة في المركز الخامس بفارق نقطة واحدة عن لاتسيو، فيما يملك «أفاعي الإنتر» 35 نقطة في المركز التاسع تحت قيادة المدرب روبرتو مانشيني.
ويملك نابولي صاحب المركز الثالث 45 نقطة من 25 مباراة بعد هزيمته بهدف سجله كاميل جليك في الشوط الثاني على ملعب تورينو. وافتتح أندرسون التسجيل للاتسيو بتسديدة مذهلة من عند حافة منطقة الجزاء قبل نهاية الشوط الأول وصنع الهدف الثاني لميروسلاف كلوزه، كما سدد كرة وصلت إلى زميله ماركو بارولو ليضيف الهدف الثالث. وأنهى سامبدوريا سلسلة من خمس مباريات بلا فوز بتفوقه 2-1 على أتلانتا صاحب المركز 17، ليصبح رصيده 39 نقطة في المركز السادس. وخسر كالياري المهدد بالهبوط أمام فيرونا 2-1، وفاز تشيزينا صاحب المركز قبل الأخير 1-صفر على أودينيزي، بينما تعادل باليرمو مع إمبولي بدون أهداف.

اقرأ أيضا