الاتحاد

الإمارات

القبض على عامل آسيوي يتاجر بـ 9 فتيات

محمود خليل (دبي) - ألقت شرطة دبي القبض على عامل من الجنسية الآسيوية تاجر بـ 9 فتيات، إحداهن تبلغ من العمر 15 عاماً بحسب العقيد محمد المر مدير الإدارة العامة لحقوق الإنسان بشرطة دبي، الذي أشار إلى أنه يتم التنسيق بشكل دوري مع شركات السياحة التي تصدر تأشيرات لبعض الجنسيات، وانه تم إغلاق بعضها، بعدما تبين أن أصحابها يتاجرون في التأشيرات، ويساعدون في جلب الفتيات مستغلين حاجة بعضهن إلى العمل وإيهامهن بوجود فرص عمل لهن في الدولة.
وقال المر، إن المتهم كان يجبر المجني عليهن على ارتكاب أفعال مخلة، مبيناً أن التفاصيل تعود إلى ورود بلاغ يفيد بوجود شقة للأعمال المنافية للآداب، ويقطنها عدد من الفتيات من الجنسية الآسيوية.
وتابع انه وبعد التأكد من المعلومات التي تضمنها البلاغ ومراقبة الشقة تم إعداد كمين للقبض على صاحبها، ومن ثم دهمها في وجود المتهم الذي تبين أنه عامل، وأنه يقوم باستخراج تأشيرات سياحية للفتيات بعد إيهامهن أنه سيجد لهن عملاً في الدولة، وأنهن جميعاً من جنسيته، تبين أن المتهم كان يضع كاميرات مراقبة على جميع أبواب الشقق التي يديرها مزودة بشاشات عرض من الداخل ليتمكن من معرفة القادمين من الزبائن بعيداً عن أعين الشرطة.
ولفت المر إلى أنه عند دهم الشقة تبين وجود 6 فتيات تتراوح أعمارهن بين 20 إلى 30 عاما بالداخل، وأن المتهم ارشد في اعترافاته عن شقة أخرى يديرها بها 3 فتيات من نفس جنسيته بينهن فتاة تبلغ من العمر 15 عاماً تم تزوير جواز سفرها.
وقال المر إن الفتيات المجني عليهن أكدن في التحقيقات أن المتهم أوهمهن بتوفير فرص عمل لهن في الدولة، وكان يستقبلهن في المطار، حيث يقوم بأخذ جواز السفر الخاص بهن ويصطحبهن إلى إلى إحدى الشقق، ويتركهن ويغلق عليهن الباب، مشيراً إلى أنه عثر على مخزن صغير للمشروبات الكحولية، بالإضافة إلى تلفاز لعرض الصور التي تلتقطها الكاميرات على باب الشقة.
ونوه بأن المتهم قام بمساعدة آخر في بلده بتزوير جواز سفر واحدة من الضحايا لتتمكن من القدوم للدولة والتي تبين أن عمرها لا يتجاوز 15 عاماً.
وأكدت الفتيات أن المتهم كان يجبرهن على ممارسة الدعارة وبعد التحقيق مع المتهم وسماع أقواله أحيل إلى النيابة العامة لاستكمال التحقيقات.

اقرأ أيضا

محمد بن سعود يكرم الفائزين بجائزة رأس الخيمة للتميز التعليمي