الاتحاد

الرياضي

«نمرود» بطل الجولة الختامية لسباق التاج الثلاثي العربي

نمرود لرئيس الدولة فاز بالجولة الختامية للتاج العربي (تصوير مرهف العساف)

نمرود لرئيس الدولة فاز بالجولة الختامية للتاج العربي (تصوير مرهف العساف)

محمد حسن (أبوظبي)

توج المهر «نمرود» لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، بإشراف سالم الكتبي، وقيادة تاج أوشي بطلاً للجولة الثالثة والختامية من سباق التاج الثلاثي العربي، المخصص للخيول العربية الأصيلة في سن أربع سنوات للفئة الأولى، والذي أقيم في الشوط الرابع لمسافة 2400 متر والبالغ إجمالي جوائزه المالية 300 ألف درهم.

جاء ذلك خلال حفل السباق الثاني عشر لهذا الموسم، مساء أمس الأول، والذي تألف من 7 أشوط خصصت للخيول العربية الأصيلة، ما عدا الشوط الثالث الذي خصص للمهجنة، وتتنافس في الحفل 72 خيل، وتبلغ القيمة الإجمالية للجوائز مليونا و195 ألف درهم.
وتمكن «نمرود» البالغ من العمر أربع سنوات المنحدر من نسل «أكبر» من تقديم أداء فوق العادة والتفوق بفارق طول عن «نيوبوي دي بون» لعلي حداد، فيما جاء في المركز الثالث «أيه إس كرم» لمحمد رمضان الأعسر، وتمكن البطل من قطع المسافة في زمن وقدره 2:49:54 دقيقة.
وحلق الجواد القوي «شارد» لسمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة، بإشراف ماجد الجهوري، وقيادة سلفستر ديسوزا بلقب الشوط الخامس والرئيس لمسافة 1400 متر على لقب سباق بطولة واحة ليوا للفئة الأولى البالغ إجمالي جوائزه المالية نصف مليون درهم.
وكان «شارد»، البالغ من العمر 5 سنوات والمنحدر من نسل «بيبي دو كارير»، قد تعقب المتصدر «أريم» في المركز الثاني، حيث ظل السباق ينسج على هذا المنوال قبل أن يحقق انطلاقته الانفجارية في عمق المستقيم ويتفوق بفارق 3,75 طول عن رفيق إسطبله «أريم» لسمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، فيما جاءت في المركز الثالث الفرس «جيرل باور» لسعيد حاضر المزروعي، وسجل البطل زمنا وقدره 1:28:43 دقيقة.
ونجحت المهرة الناشئة «دارين» في منح خيول سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان ثنائية في الحفل، وبإشراف ماجد الجهوري وبقيادة سلفستر ديسوزا وتحقيق فوز رائع في الشوط الافتتاحي على لقب سباق غنتوت للخيول العربية الأصيلة المبتدئة البالغ إجمالي جوائزه المالية 1400 متر مسجلة زمنا وقدره 1:30:90 دقيقة.
جاءت مجريات السباق لمصلحة «سياد» الذي كان يعد بمثابة أرنب السباق، قبل أن تتسيد «دارين» المنحدرة من نسل «بيبي دو كارير» والبالغة من العمر أربع سنوات الصدارة اعتبارا من عمق المستقيم لتتفوق بفارق طول عن«آر بي برننج آش» لصاحب السمو رئيس الدولة، فيما جاء ثالثاً «وزن» لعبدالله مبارك بن حبوه.

نجومية «مناور»

وأكد الجواد «مناور» لإسطبلات العجبان الريف العائدة لسمو الشيخ طحنون بن زايد آل نهيان نائب مستشار الأمن الوطني، بإشراف جابر بيطار وقيادة جيسوس روزاليس نجوميته بعد أن نال لقب سباق سديم لمسافة 1600 متر، والذي أقيم في الشوط الثاني وبلغت إجمالي جوائزه المالية 80 ألف درهم.

وميز فوز «مناور» أنه انطلق من خانة بعيدة، ولكنه سرعان ما استقر في المركز الثاني خلف المتصدر، قبل أن يحقق انطلاقته اعتباراً من المنعطف الأخير، ليتفوق في نهاية الأمر بفارق 1,5 طول عن «آر بي ريتش سيربرايس» لصاحب السمو رئيس الدولة، فيما جاء ثالثاً «إم دي سترلنج سيلفر» لسمو الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان ممثل صاحب السمو رئيس الدولة.

فوز «سهيل»

وحقق الجواد «برنس سهيل» لخليفة بن دسمال، وبإشراف اروين شاربي، وبقيادة جيرالد افرانش، فوزا مباغتاً على منافسيه في الشوط الثالث لمسافة 2200 متر على لقب سباق الجزيرة للتكافؤ البالغ إجمالي جوائزه المالية 90 ألف درهم، وهو السباق الوحيد المخصص للخيول المهجنة الأصيلة. وجاء فوز «برنس سهيل» في آخر 100 متر بعد أن يطوي المسافة ويتجاوز منافسيه الواحد تلو الآخر قبل أن يطبق على المتصدر ويتفوق بفارق 1,5 طول عن «ونتر جرين» لسلطان علي، فيما جاء في المركز الثالث «جنود» لسمو الشيخ احمد بن محمد بن راشد آل مكتوم، وتمكن البطل من قطع مسافة السباق في زمن وقدره 2:14:18 دقيقة.

«أبو الملس» في الختام

ونجح الجواد «أبو الملس» لمحمد رمضان الأعسر، وبإشراف محمد رمضان وبقيادة رويستون فرنش من خطف لقب الشوط السابع والختامي لمسافة 1200 متر على لقب سباق البطين للتكافؤ البالغ إجمالي جوائزه المالية 75 ألف درهم بعد أداء رائع توج به جهوده. وجاء فوز «أبو الملس» بفارق نصف طول عن «جاب مرسال» للشيخ سعيد بن مكتوم آل مكتوم، فيما جاء ثالثاً «أبوالمعارك» لإسطبلات الريف، وتمكن البطل من قطع المسافة في زمن قدره 1:16:69 دقيقة.

كأس مزرعة الوثبة
«عين جالوت».. فوز خامس بزمن قياسي
أبوظبي (الاتحاد)

سجل الجواد «عين جالوت»، لإسطبلات اليعقوب للخيول العربية، بإشراف إيريك ليمارتنيل وقيادة جيرالد أفرانش فوزه الخامس بسباق كأس مزرعة الوثبة لملاك الإسطبلات الخاصة، البالغ إجمالي جوائزه المالية 70 ألف درهم، ويقام ضمن فعاليات النسخة السابعة لمهرجان سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان العالمي للخيول العربية الأصيلة.

وسجل «عين جالوت» هذا الإنجاز في الشوط الخامس لمسافة ألف متر، حيث جاء فوزه بسهولة بالغة على منافسيه ليتفوق في نهاية الأمر بفارق طول عن الفرس «عاصفة» لخالد خليفة النابودة، فيما جاء في المركز الثالث «إيم هاي» لحسن صالح الحمادي.
اللافت فنياً أن هذا الإنجاز جاء بزمن قياسي حققه الجواد البالغ من العمر 6 سنوات والمنحدر من نسل «عامر»، وقدره 1:00:51 دقيقة، ناسفا الزمن القياسي السابق المسجل باسم «لافح» وقدره 1:0:88 دقيقة والمسجل في 3/3/2013 . وعقب ختام الشوط، قام عدنان سلطان النعيمي مدير نادي أبوظبي للفروسية، ولارا صوايا المدير التنفيذي لمهرجان سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان العالمي للخيول العربية الأصيلة رئيس الاتحاد الدولي لأكاديميات سباقات الخيل، رئيس لجنة سباقات السيدات والفرسان المتدربين في الاتحاد الدولي «افهار»، وسيف سلطان العواني رئيس مجلس إدارة شركات العواني بتتويج الفائزين.


ماجد الجهوري: أداء قياسي
أبوظبي (الاتحاد)

أعرب المدرب ماجد الجهوري عن سعادته بتحقيق الفوز بسباق واحة ليوا للفئة الأولى والمحافظة على هذا اللقب الذي تحقق في العام الماضي، حيث قدم «شارد» الأداء المتوقع منه بالانقضاض من الصفوف الخلفية، فيما بقي «أريم» هو الحصان القوي، ولكن لم تناسبه مسافة السباق بسبب تقدمه في السن، حيث كانت هذه مشاركته الثالثة في هذا السباق الكلاسيكي. وأضاف: وصل «شارد» إلى الإسطبل قبل فترة قصيرة، وشاهدنا في التمارين بأنه جواد قوي، ويستحق المشاركة في هذا السباق، وبالفعل تمكن من تحقيق الفوز بسباق الفئة الأولى لمسافة 1400 متر وتقديم أداء قياسي، ويمكنه الفوز أيضاً في مسافة 1600 متر.

وأشاد الجهوري بفوز المهرة الواعدة «دارين» بسباق المبتدئة في الشوط الأول بعد أن تم تركيب غمامات لها للتركيز في السباق، حيث إن مسافة السباق البالغة 1400 متر لم تناسبها، وقال أنها من سلالة جيدة وركضت بصورة جيدة، على الرغم من عدم توفيقها في سباق الجولة الثانية من التاج الثلاثي بسبب طول المسافة.
وعن خططه للمشاركة في سباق الجولة الثالثة من كأس مكتوم للتحدي في يوم «السوبر سترداي»، الذي يعد بروفة مصغرة لسباق دبي كحيلة كلاسيك في ليلة كاس دبي العالمي، قال إن هناك ثلاث خيول سوف يدفع بها للسباق، أبرزها «رازق» الذي بدأ يستعيد مستواه إلى جانب «هنوف» و«مسرع».


الكتبي: مصلحة الإسطبل فوق الطموح الشخصي
أبوظبي (الاتحاد)

أكد المدرب سالم الكتبي أن المهر «نمرود» الفائز بسباق الجولة الثالثة من سباق التاج الثلاثي العربي للفئة الثالثة جواد يحب المسافات الطويلة، وأنه أدى مهمته بنجاح، بعد أن التزم الفارس بالتعليمات بأن يكون إلى جانب الخيول حتى الوصول إلى نقطة معينة لتحقيق الانطلاقة الأخيرة، وبالفعل حقق فوزاً سهلاً، وترك الخيول تتصارع على المركز الثاني.

وعن الإنجاز الذي حققه بتحقق 22 انتصارا في فترة وجيزة لا تتعدى ثلاثة أشهر قال: «لا ينظر للأمر بشكل خاص، بل يهمني مصلحة الإسطبل أن يكون في المقدمة وفوق الطموح الشخصي».
وحول انسحاب المرشح الأول «شهير» من السباق، قال بأنه عمد إلى ذلك للمحافظة على الخيل وعدم الضغط عليه وإراحته، لأنه يعد احد ابرز الخيول الناشئة لدينا في الإسطبل، وليست لديه إصابة إلى جانب أننا نأمل منه الكثير في العام المقبل كأحد الخيول ذات التصنيفات العالية في السباقات الكبرى.
وعن الخيول التي سوف تستهدف سباق دبي كحيلة كلاسيك قال: هناك «أبو الأبيض» والفرس «ريتشلور» وحسب جاهزية الخيول الأخرى، لأن لدينا بعض الإصابات في الإسطبل.

اقرأ أيضا

«فخر أبوظبي» ينعش الأمل بـ«السابعة»