الاتحاد

تكنولوجيا

الهواتف «شبه الذكية» تغزو الأسواق وتنافس باعتدال أسعارها

آشا 220 من أرخص الهواتف شبه الذكية القادرة على الاتصال بالإنترنت (من المصدر)

آشا 220 من أرخص الهواتف شبه الذكية القادرة على الاتصال بالإنترنت (من المصدر)

في الوقت الذي تتنافس به الشركات العالمية على طرح وإنتاج هواتف ذكية ذات أداء عال، غير مسبوق في عالم الأجهزة المتحركة الذكية، وفي الوقت، الذي تتنافس به شركات تصنيع وإنتاج قطع الهواتف الذكية خصوصاً المعالجات المركزية، على طرح نوعيات تنافس المعالجات المركزية المخصصة للكمبيوترات المحمولة والمكتبية، يظهر اليوم تنافس من نوع آخر تقوده الفنلندية – الأميركية «نوكيا»، من خلال هواتفها شبه الذكية، التي تمتاز بأقل القليل مما تأتي به الهواتف الذكية من ميزات تقنية وفنية.

يعرف عن شركة نوكيا الفنلندية العريقة والرائدة في عالم الهواتف التقليدية المتحركة، والتي تمتلك قطاع الهواتف المتحركة بها اليوم، شركة مايكروسوفت الأميركية، دعمها المتواصل لنوعية الهواتف المتحركة ذات الأداء القليل، متواضعة القوة والمواصفات الفنية والتقنية، خصوصاً الهواتف من فئة آشا، وها هي الشركة الفنلندية تتفاخر اليوم بإطلاقها أرخص نسخة من الهواتف شبه الذكية، القابلة للاتصال بالإنترنت.
آشا 220
يعتبر الهاتف الفنلندي آشا 220 من نوكيا، أحد أرخص الهواتف شبه الذكية، القادرة على الاتصال بالإنترنت، عبر تقنيات الجيل الثاني للإنترنت، من دون قدرته على الاتصال بالإنترنت عبر تقنية الواي فاي، حيث يأتي الهاتف بأقل الميزات والمواصفات الفنية التي تأتي بها الهواتف الذكية. فمن حيث الشاشة يدعم الهاتف شاشة لا تعمل باللمس تأتي بقياس 2,4 إنش تمتاز بدرجة وضوح متواضعة من فئة (QVGA LCD).
ويدعم الهاتف ومن المصنع تطبيقا فيسبوك وتويتر، ويأتي الهاتف بسماكة لا تزيد عن 13,2 ملم، بالإضافة إلى وزن إجمالي لا يتعدى 82 جراما. إلى ذلك يأتي الهاتف بكاميرا خلفية بحجم 2 ميجابكسل، كما أن بطارية الهاتف بحسب الشركة ستجعل الهاتف يعمل لمدة 24 يوماً في وضعية الاستعداد، بالإضافة إلى 15 ساعة من المكالمة وتقنية الجيل الثاني مفعلة.
آشا 23
إلى جانب الهاتف رخيص الثمن آشا 220، أعلنت الفنلندية نوكيا وخلال معرض برشلونة للهواتف المتحركة الماضي، إلى العضو الجديد الذي سينضم إلى عائلة هواتفها قليلة الأداء، آشا 230، والذي يأتي بتصميم مختلف نوعاً ما عن سلسلة هواتف الشركة المتعارف عليها، حيث يمتاز بتصميمه المميزة وشكله الجذاب، إلى جانب سعره الرخيص والذي سيجعله في متناول المستخدمين الذين يبحثون عن هذا النوع من الهواتف.
وسيأتي الهاتف الجديد بنسختين الأولى تدعم شريحة اتصال واحدة والثانية تدعم شريحتي اتصال، بالإضافة إلى تقنية الجيل الثاني من الإنترنت، ودون تقنية الواي فاي، هذا على غرار النسخة آشا 220، كما سيأتي الهاتف بشاشة قياس 2,8 إنش، تعمل بتقنية (QVGA LCD). وتدعم شركة نوكيا في بعض هواتفها من فئة آشا، العديد من التطبيقات الذكية المتوافقة مع الهواتف الذكية فائقة الأداء، مثل تطبيق واتس أب للمحادثات الفورية، بالإضافة إلى تطبيق لاين، وتطبيق وان درايف، الخاص بشركة مايكروسوفت، والذي هو سحابة مايكروسوفت الافتراضية والذي يمنح المستخدمين له مساحة تخزينية تصل إلى 7 جيجابايت، بالإضافة إلى خدمة الاستماع للموسيقى Mix Radio، هذا ويأتي الهاتف بكاميرا خلفية بحجم 1,3 ميجابكسل.
الفئة آشا 5XX
إلى جانب الهواتف من فئة آشا 2XX، أعلنت نوكيا مؤخراً عن هواتفها من فئة آشا 5XX الجديدة، وهي الهواتف آشا 500، 502 و 503 والذي يعمل بتقنية الجيل الثالث للإنترنت. بالإضافة إلا أن هذا الأخير وبحسب الشركة، يضع معايير جديدة للهواتف شبه الذكية، بأسعار جديدة ومختلفة، في متناول ذوي الدخول والميزانيات المتواضعة، أو المستخدمين الراغبين في الحصول على الهواتف التي تأتيهم بأقل الممكن من الميزات والمواصفات التي تتمتع بها الهواتف الذكية ذات الأداء والميزات والمواصفات الفائقة.
حيث سيأتي الهاتف آشا 503 بالكثير من الميزات والمواصفات التي تجعله قريب جداً إلى الهواتف الذكية متوسطة الأداء، رغم ثمنه القليل، بالمقارنة بها، بدايةً من كاميرته الخلفية بحجم 5 ميجابكسل، المدعمة بفلاش ضوئي من نوع LED، مروراً بجودة تصنيعه مقارنة بغيره من الهواتف المتوسطة، وعمر البطارية الطويل، وغير ذلك الكثير من الميزات والمواصفات الفنية المتميزة في الهاتف، رخيص الثمن.


ميزة حصرية
تمتاز هواتف آشا 503 وآشا 502، بدعمها لبطاقتي اتصال من نوع سيم، بالإضافة إلى دعمها لميزة (Easy Swap Dual Sim) الحصرية من نوكيا، والذي يسمح للمستخدمين بتبديل بطاقة السيم في الهاتف حتى أثناء استخدامه، بالإضافة إلى التبديل بين البطاقات المختلفة، لتخصيص بعضها لإجراء المكالمات وبعضها الآخر لإرسال الرسائل النصية، من دون الحاجة إلى إغلاق الهاتف أو إعادة تشغيله.

اقرأ أيضا