صحيفة الاتحاد

الاتحاد نت

العفاريت.. يمزقون المصاحف ويسرقون الطعام في بيت سعودي

يعيش المواطن السعودي محمد محمد الزبيدي، حالة من عدم الاستقرار والراحة في منزله بمركز المظيلف شمال منطقة القنفذة بالسعودية، منذ الشهر الماضي حتى أمس بسبب «الجن» الذين يعيشون مع أسرته في منزله ويقومون ببعثرة أشيائهم ورمي ممتلكاتهم وتمزيق مصاحفهم على حد قوله، حسب ما نقلته عنه صحيفة "سبق" الإلكترونية السعودية.


وأضاف الزبيدي: سكنت في منزلي هذا منذ 15 سنة تقريبا وفي بادئ الأمر وتحديداً منذ شهر شعبان الماضي كنا نجد مبالغ ممزقة وثيابنا متناثرة وبعضها نفتقده. وأضاف تطور الأمر الى ان وصل الى تمزيق المصحف ورمي ممتلكاتنا الخاصة خارج المنزل وبهذا تيقنا ان هناك جنا في منزلنا. وتابع استمر الحال الى درجة ان بعض المواد الغذائية احضرها للبيت فلا نجدها واستمر هذا الامر كثيرا في كل مستلزماتنا واغراضنا الى درجة سحب مفاتيح الابواب ولم نكن نجدها.

وبحسب المصدر المذكور، فإن الزبيدي ناشد أهل الخير من المشايخ واهل المعرفة والخبرة والجهات المختصة في هيئة الامر بالمعروف والنهي عن المنكر في المملكة بكسب الاجر فيه وفي ابنائه والنظر في وضعه لعلاج مشكلته القائمة لكونه رجلا متقاعدا من الامن العام ولا يملك الا هذا المنزل الذي حصل عليه بعائد مستحقاته التقاعدية.

وقال الزبيدي عانينا كثيرا من هذا الامر حتى ان الاواني المنزلية في بيتي اصبحت اجدها في كيس مغلق خارج المنزل وكأنهم يقولون لي نحن اصحاب الدار وانت الضيف وانتهت فترة اقامتك مع ابنائك حتى ضيوفنا عند زيارتهم لنا يعودون دون احذية بسبب سرقتها.