الاتحاد

عربي ودولي

فتح باب الترشيح للانتخابات الرئاسية المصرية الأربعاء


القاهرة - الاتحاد: علمت 'الاتحاد' أنه سيتم فتح باب الترشيح لأول انتخابات رئاسية تشهدها مصر في تاريخها يوم الأربعاء القادم· وسوف تعلن اللجنة العليا المشرفة على الانتخابات الأحد المقبل عن هذا الموعد· وقال الأمين العام للحزب الوطني الحاكم صفوت الشريف إن الرئيس حسني مبارك سيفصح عن الترشيح لمنصب رئاسة الجمهورية في التوقيت الذي يراه مناسبا عقب اعلان اللجنة المشرفة على الانتخابات الرئاسية لموعد فتح باب الترشيح· مشيرا الى انه سيتم عقب فتح باب الترشيح عقد مؤتمرات الحزب على المستوى المركزي والمحلي ليقوم الحزب باختيار مرشحه· وقال ان المكتب السياسي للحزب سيشكل لجنة اشرافية تتولى تجميع نتائج لجان الفرز الفرعية بمؤتمرات الحزب بالمحافظات وعلى المستوى المركزي للامانات النوعية والخاصة باختيار مرشح الحزب لمنصب رئاسة الجمهورية·وتفجرت أمس أول ازمة من نوعها في مصر حول ترشيحات القيادات الحزبية للانتخابات الرئاسية المقبلة حيث فشلت مساعي الحكماء في حزب 'الاحرار' المعارض في تطويق الازمة المتفجرة بين قيادات الحزب الثلاثة حلمي سالم الذي صدر قرار من لجنة الاحزاب بتنصيبه رئيسا للحزب وكل من طلعت السادات نائب الحزب في البرلمان ومحمد فريد زكريا نائب الحزب في مجلس الشورى· وراهن السادات وفريد زكريا على اسقاط حلمي سالم وابطال رئاسته للحزب· واستبعاده من دائرة المرشحين لمنصب رئيس الجمهورية· واكدا ان ترشيح سالم لنفسه في الانتخابات الرئاسية باطل بعد ان ابطلت المحكمة الادارية العليا قرار لجنة الاحزاب بتنصيب سالم رئيسا للحزب· في الوقت الذي اكد فيه حلمي سالم انه رئيس الحزب وان هذه الدعوة رُفعت من غير ذي صفة حيث سبق هذا الحكم قرار من الحزب بفصل طلعت السادات وزكريا وهو ما ينكره كل منهما·
من جهة أخرى، قال حزب 'الغد' المصري المعارض أمس إنه سينظم مظاهرة بالورود أمام مبنى السفارة اليمينة في القاهرة تأييدا لقرار الرئيس علي عبد الله صالح عدم ترشيح نفسه لفترة رئاسة جديدة وقال وائل نوارة أمين التنظيم ومساعد رئيس الحزب 'ندعو جميع أنصار التغيير والإصلاح في العالم العربي إلى مظاهرة بالورود مساء الاثنين القادم أمام السفارة اليمنية تأييدا لقرار الرئيس اليمني عدم ترشيح نفسه في الانتخابات· وأضاف 'سنسلم السفير اليمني رسالة تأييد لقرار الرئيس علي عبد الله صالح تتضمن مناشدته الإصرار على خطوته التاريخية وألا يتراجع عنها مهما تكن الضغوط وألا يرشح نجله للمنصب·

اقرأ أيضا

مجلس الأمن يرجئ التصويت على قرار بشأن أفغانستان