الاتحاد

الاقتصادي

وزير كندي ينتقد سياسة الإنفاق الأميركية

أوتاوا (رويترز) - وجه وزير كندي بارز انتقادات لاذعة غير متوقعة إلي الولايات المتحدة أمس الأول قائلا إنها "غارقة الى أذنيها في الديون" لأنها اتبعت سياسات الإنفاق الكبير.
وتعتبر تعليقات بيتر فان لون ممثل الحكومة في مجلس العموم مفاجأة بالنظر الى أن الولايات المتحدة هي أوثق حليف لكندا وأن اوتاوا تحث واشنطن حاليا على الموافقة على خط أنابيب رئيسي من الرمال النفطية في ألبرتا الى مصافي التكرير في تكساس.
وأدلى فان لون - وهو من المحافظين - بتعليقاته أثناء انتقاده الحزب الديمقراطي الجديد المعارض ذي التوجهات اليسارية الذي يطالب بزيادة الإنفاق الحكومي على برامج اجتماعية مثل المساكن العامة. وأبلغ فان لون مجلس العموم "إذا كانوا يريدون أن يروا مثالا لما يحدث عندما تتبنوا خطط الحزب الديمقراطي الجديد للإنفاق... فعليهم فقط أن ينظروا جنوبي الحدود ليروا ما يحدث عندما يغرق المرء إلى أذنيه في الديون".
وترسل كندا 75? من صادراتها الإجمالية الى الولايات المتحدة بما في ذلك كل صادراتها من الغاز الطبيعي و98? من صادراتها النفطية. ويريد المحافظون أن توافق واشنطن على خط أنابيب (كيستون اكس ال) المقترح لشركة ترانس كندا كورب من ألبرتا الي تكساس. ويتعرض الرئيس الأميركي اوباما لضغوط شديدة من دعاة حماية البيئة لرفض المشروع.

اقرأ أيضا

الطقس يلغي الرحلة الأولى لطائرة "بوينج" "777 إكس"