الاقتصادي

الاتحاد

38.37 ألف رخصة جديدة بدبي خلال 2019

قانون الاستثمار الأجنبي المباشر أسهم بشكل رئيس بجذب الاستثمارات (الاتحاد)

قانون الاستثمار الأجنبي المباشر أسهم بشكل رئيس بجذب الاستثمارات (الاتحاد)

دبي (الاتحاد)

أكدت اقتصادية دبي استمرارية تنافسية دبي وقدرتها الجاذبة في استقطاب الشركات والمستثمرين الراغبين في النمو المستدام، وتوسيع أعمالهم في مختلف القطاعات الاقتصادية، حيث تم إصدار 38.377 ألف رخصة جديدة عام 2019، مقارنةً بـ 20.129 رخصة في عام 2018 بمعدل نمو قدره 90%، كما سجلت انخفاضاً في عدد الرخص الملغاة من 5037 رخصة في 2018 إلى 4949 رخصة في 2019، وذلك حسب تقرير حركة الأعمال الصادر عن قطاع التسجيل والترخيص التجاري باقتصادية دبي. وأشارت اقتصادية دبي إلى أن قانون الاستثمار الأجنبي المباشر، قد ساهم بشكل رئيسي في جذب واستقطاب وتشجيع الاستثمارات الأجنبية المباشرة إلى القطاعات الاقتصادية والأنشطة المستهدفة، وبالتالي يتيح رفع حصة المستثمرين، الأمر الذي يؤكد انطلاقة قوية لحركة دخول الشركات في الإمارة.
ويوفر القانون أيضاً الأطر الكفيلة بزيادة جذب الاستثمارات الأجنبية في مختلف القطاعات الاستراتيجية، لبناء اقتصاد تنافسي عالمي قائم على المعرفة والابتكار.
وفتحت اقتصادية دبي آفاقاً أوسع لمناخ الأعمال في دبي، من خلال إعادة هندسة الأنشطة الاقتصادية، حيث تم تحويل 50 نشاطاً تجارياً و35 نشاطاً صناعياً خفيفاً إلى أنشطة مهنية، الأمر الذي سمح في حصول المستثمر على التملك المطلق بنسبة 100% مما حفز المستثمرين الجدد على اختيار الرخص المهنية، واختيار إمارة دبي كوجهة مفضلة للاستثمار في المنطقة.
وتبنت اقتصادية دبي العديد من المبادرات، منها «الرخصة الفورية» والتي تصدر من خلال خطوة واحدة فقط، دون الحاجة لعقد تأسيس الشركة وموقع قائم، وذلك في السنة الأولى فقط، على أن يتم تحديد الموقع وإرفاق عقد تأسيس الشركة عند التجديد، بالإضافة إلى «رخصة تاجر» التي تُعنى بترخيص المشاريع التجارية والناشئة المبتكرة، التي تدار عبر المواقع الإلكترونية ومواقع التواصل الاجتماعي.
ونتيجة للعد التنازلي لمعرض إكسبو 2020 دبي وأهمية هذا الحدث الكبير والذي من المتوقع أن يزوره أكثر من 25 مليون زائر، أكدت اقتصادية دبي أن المعرض قد ساهم في دخول عدد كبير من شركات الضيافة والمطاعم والفنادق والتوريد، كفرصة استثمارية لدخول السوق في إمارة دبي.
وتؤكد الأرقام الصادرة عن ’خارطة الأعمال‘، المنصة الرقمية المعلوماتية، استمرار اقتصادية دبي في دعم وتعزيز المسيرة التنموية الطموحة لاقتصاد دبي نحو التميز، وترسيخ موقع الإمارة على الخريطة الاقتصادية، كمركز للمال والأعمال، على مستوى المنطقة والعالم.
وأظهر التقرير نتائج قياسية في معاملات التسجيل والترخيص التجاري المنجزة خلال عام 2019، حيث تم تسجيل 324.773 ألف معاملة، في حين أن القيمة الإيجارية للوحدات المؤجرة للشركات في دبي خلال عام 2019 بلغت 26.2 مليار درهم.
وأشار التقرير إلى أن إجمالي معاملات التسجيل والترخيص التجاري المنجزة من خلال مراكز التعهيد المتواجدة في مختلف المناطق بدبي، وصل إلى 247.550‏ ألف معاملة؛ أي ما يشكل 76% من إجمالي المعاملات المنجزة (324.773). ووصل إجمالي معاملات التجديد إلى 140951 معاملة خلال عام 2019، ضمت 108.407 معاملة تجديد، و32.544 معاملة تجديد وتعديل، في حين وصل إجمالي معاملات تجديد الرخص التجارية بشكل تلقائي من خلال الرسائل النصية إلى 67.701 معاملة، وهو ما يشكل 48% من إجمالي المعاملات.
وبلغت عملية حجز الأسماء التجارية 53.037 إجراء، وعدد الموافقات المبدئية 43.300 إجراء، في حين وصل إجمالي عدد التصاريح التجارية عام 2019 إلى 16.271 تصريح. وبلغ عدد الرخص الفورية التي يتم إصدارها في خطوة واحدة من دون موقع وعقد تأسيس للسنة الأولى لذات الفترة 2531 رخصة، في حين بلغ عدد رخصة تاجر 2587 رخصة.
وتنوعت الجنسيات لأصحاب الرخص الجديدة في عام 2019 لتشمل رجال أعمال من بريطانيا، والمملكة العربية السعودية والهند، والصين وبنجلادش وباكستان وجمهورية مصر العربية والأردن والسودان.
وذكرت نتائج تقرير حركة الأعمال لعام 2019 أن الرخص الجديدة الصادرة عن اقتصادية دبي، والتي ساهمت في إضافة 184.437 ألف وظيفة إلى سوق العمل والبالغ عددها 38.377 ألف رخصة، امتازت بتنوعها على حسب النشاط، حيث جاء في مقدمتها الأنشطة المهنية (22.282) بنسبة 58%، والتجارية (15.282) بنسبة 40%.

اقرأ أيضا

النفط يصعد والأسواق تتابع اجتماع «أوبك+»