الاتحاد

الاقتصادي

25 % حصة الإمارات من استهلاك الأوراق خليجياً خلال 2014

القمزي خلال افتتاح المعرض (من المصدر)

القمزي خلال افتتاح المعرض (من المصدر)

يوسف العربي (دبي)

استحوذت الإمارات على 25? من حجم استهلاك الأوراق في دول الخليج خلال العام 2014، بحسب شركة ميسي فرانكفورت الشرق الأوسط الشركة المنظمة لمعرض بايبر ورلد الشرق الأوسط 2015، الذي انطلقت فعالياته في دبي أمس.

وقال أحمد باولس الرئيس التنفيذي للشركة لـ»الاتحاد»: إن الإمارات سجلت أسرع معدل نمو في استهلاك الورق في منطقة الشرق الأوسط مسجلة زيادة بواقع 30% خلال العام الماضي، مقارنة بالعام 2013، فيما بلغت نسبة النمو نحو 23% في باقي دول الخليج.
وكشف أن دبي تعد أكثر المدن استهلاكاً للورق في منطقة الشرق الأوسط، حيث يبلغ متوسط استخدام الفرد سنوياً نحو 70 كيلوجراما، وتعد صناعة الورق من أهم الصناعات المطلوبة في منطقة الخليج العربي، إذ أدى ارتفاع استهلاك المنطقة للورق إلى زيادة الطلب عليه.
وقال إنه على الرغم من التوجه السائد نحو بيئة خالية من الأوراق حفاظاً على البيئة فإن الصناعة لا تزال تنمو وذلك بفضل المنتجات الإبداعية والمبتكرة، التي تساعد على نمو الصناعة.
وأضاف باولس أن معرض بايبر ورلد الشرق الأوسط يمثل واحداً من أهم المعارض المتخصصة في هذا المجال على الصعيد العالمي، وهو ما توضحه نسبة المشاركة وتنوعها من كل بلدان العالم، وأشار إلى أن هذا الزخم، الذي يتمتع به المعرض نتيجة أن العالم أصبح ينظر إلى الإمارات كمركز تجاري عالمي، وسوق مفتوحة وجسر يربط الأسواق العالمية من الشرق إلى الغرب ومن الجنوب إلى الشمال. وقال باولس إن نسخة العام الحالي من معرض بايبر ورلد مثلت نقلة نوعية في حجم ومشاركة الزوار القادمين من أفريقيا، وهو الأمر الذي يعني أن الدولة بدأت بالفعل بلعب دور محوري كبوابة دخول إلى الأسواق الأفريقية، بالإضافة إلى دورها الرئيسي كبوابة تجارية للشركات الأفريقية نحو العالم. ومن جانبه أكد سامي القمزي مدير عام دائرة التنمية الاقتصادية بدبي عقب افتتاحه الدورة الجديدة للمعرض أهمية تعزيز صناعة المعارض التجارية للاستفادة من كل الفرص المتاحة التي تدعم جميع القطاعات.
وتستمر فعاليات المعرض حتى 4 مارس في مركز دبي الدولي للمؤتمرات والمعارض حيث سجل بايبر ورلد الشرق الأوسط 2015 نموا سنويا بنسبة 18%، وتمثل الإبداعات الجديدة والمنتجات المتخصصة والحلول صديقة البيئة أهم المواضيع التي يركز عليها معرض الأيام الثلاثة.
وإلى جانب المشاركة الإماراتية الأكبر على الإطلاق بزيادة 21% مقارنة بالعام السابق تشارك ستة أجنحة دولية من ألمانيا، إيطاليا، الصين، تايوان، باكستان وسريلانكا بحثاً عن فرص الأعمال الجديدة في سوق الشرق الأوسط الواعد جداً.
وتعقد مسابقة بايبر ورلد لإعادة التدوير على هامش المعرض لتسليط الضوء على أهمية إعادة التدوير في المدارس وتدعم الاستخدام المستدام للقرطاسية خلال فعاليات المعرض.
ويشارك في المسابقة 20 من المشاريع المعاد تدويرها المصنعة من الورق وأدوات القرطاسية المستخدمة، ما يبرز الإمكانات الهائلة للتدوير في المواقف اليومية. وقد تم اختيار هذه المشاريع العشرين من بين169 مدرسة على مستوى دبي، وسيتم اختيار الفائزين النهائيين من خلال تصويت عام للزوار التجاريين في بابير ورلد الشرق الأوسط. ومن بين الفعاليات الأخرى في بايبر ورلد الشرق الأوسط قسم المكاتب الخضراء، وهو قسم متخصص يستعرض مستلزمات المكاتب الرئيسية المصنعة بطريقة مستدامة.

اقرأ أيضا

النفط ينخفض بعد خطاب ترامب