الاتحاد

الإمارات

«الداخلية» تحذر من مخاطر جلوس الأطفال في المقاعد الأمامية

دعا العميد محمد صالح بداه مدير إدارة الإعلام والعلاقات العامة بوزارة الداخلية بالإنابة كافة أفراد المجتمع إلى ضرورة التقيد بالتعليمات والإرشادات التي تصدرها الأجهزة الأمنية المسؤولة في وزارة الداخلية كالمرور والترخيص والدفاع المدني والجنسية والإقامة والتعاون مع هذه الأجهزة لتمكينها من القيام بأداء مهامها في الحفاظ على الأمن والاستقرار، وذلك انطلاقاً من المسؤولية المشتركة بين رجال الشرطة وأفراد المجتمع .
وأوضح العميد بداه أن هناك كثيراً من الأطفال يجلسون في المقاعد الأمامية للمركبة، وهذا مخالف لقانون السير والمرور ، إضافة إلى أنه يشكل خطرا كبيرا عليهم ويعرضهم للإصابة أو الوفاة في حالة وقوع حادث مروري، كذلك فإن حزام الأمان يشكل خطراً على حياة الطفل الجالس في المقعد الأمامي لأنه يكون عرضه للخنق ، لافتاً إلى أن هناك بعض السائقين يسمحون لأطفالهم بالجلوس على جانبهم الأيمن، مما يشكل خطراً على حياتهم، حيث إن الطفل هو عبارة عن جسم متحرك ومندفع وهذا يزيد من شدة الخطورة عليه حيث قد يسقط الطفل خارج المركبة أو يتعرض للإصابة الخطيرة نتيجة ارتطام جسمه في أجزاء السيارة ، وهناك العديد من الأطفال الذين توفوا أو تعرضوا للإصابات الخطيرة نتيجة ذلك .
وشدد على أهمية جلوس الأطفال في المقاعد الخلفية، وربط حزام الأمان لتوفير الحماية والسلامة لهم ، أما الأطفال دون سن الثالثة فيجب أن يوضعوا في الكراسي المخصصة لهم لحمايتهم .
الخوذات الواقية
وذكر العميد محمد صالح بداه أن هناك بعض الشباب يقودون الدراجات النارية بمختلف أنواعها دون ارتداء الخوذات الواقية، وهذا يشكل خطراً على حياتهم ، مشيرا إلى أن الدراجة النارية تعتبر وسيلة نقل آمنة وفي نفس الوقت خطيرة في حالة عدم الالتزام بشروط الأمن والسلامة حيث إن الخوذات الواقية لها مواصفات خاصة من حيث الشكل والتصميم والليونة الداخلية واللون ودرجة الحماية والصلابة الخارجية لتتحمل الصدمات أثناء الاصطدام ، وكذلك عدد الرقائق (الشرائط) الداخلية ومدى حماية الأذن من الضجيج الصادر عن محرك الدراجة .
كما أن طريقة تصميمها وشكلها الخارجي تقلل من درجة الإصابة ، كما تقلل من اصطدام الرأس بأجزاء الدراجة أو الشارع في حالة وقوع حادث كما تتميز الخوذة بالمتانة العالية لحماية جمجمة الرأس والرقبة ، وعادة ما يكون للخوذة لون أو شريط عاكس يميزها ، وتحمل رقم الدراجة ويجب أن يكون مقاس الخوذة مناسباً للرأس وأن يتأكد قائد الدراجة من ربط الخوذة دائماً بشكل جيد

اقرأ أيضا