الاتحاد

عربي ودولي

47 ألف عسكري لتأمين زوار عاشوراء

أعلن مصدر أمني عراقي رفيع في محافظة النجف أمس بدء خطة أمنية ضخمة بمشاركة نحو 24 ألفاً من عناصر الشرطة والجيش العراقيين استعداداً لذكرى عاشوراء في العشرين من يناير الحالي· وقال اللواء عبدالكريم مصطفى قائد شرطة محافظة النجف إن أكثر من 4 آلاف رجل شرطة باشروا منذ الخميس الماضي تأمين الحماية للزوار على الطريق الرئيسي بين النجف وكربلاء· وأوضح أن عناصر الشرطة المزودين بأسلحة حديثة ومعدات كشف عن المتفجرات، وضعوا نقاط تفتيش على الطريق الرئيسي حول المحافظة لتأمين الحماية للزوار القادمين من المحافظات الجنوبية الى كربلاء''· ومحافظة كربلاء، كبرى مدنها كربلاء، حيث يقع مرقد الإمام الحسين بن علي، ثالث الائمة المعصومين لدى الشيعة، من أهم المناطق المقدسة للشيعة· كما أشار مصطفى الى قيام حوالي 20 الف رجل أمن من الشرطة والجيش، بتنفيذ خطة أمنية واسعة لحماية عموم محافظة النجف ومركزها، تحسباً لوقوع أعمال إرهابية· من جانبه، أفاد قائد شرطة كربلاء العميد رائد شاكر أنه تم نشر 23 الفاً من قوات الجيش والشرطة العراقية في مدينة كربلاء استعداداً للمناسبة· وأوضح شاكر أنه تمت الاستعانة بثلاثمائة امرأة مقاتلة ومجهزة بالأسلحة لتأمين الحماية وتفتيش النساء لأول مرة كما تمت الاستعانة بطيران القوات الأميركية لتأمين الحماية جواً وتقسيم المدينة الى 4 قواطع· وأضاف أن الخطة الأمنية تضمن أيضاً نشر سرية قناصة فوق أسطح العمارات في محيط منطقة ما بين الحرمين و3 أفواج مدرعة و4 أفواج من الجيش العراقي·

اقرأ أيضا

انطلاق مؤتمر برلين بشأن ليبيا