وليد فاروق (دبي)

شاءت الظروف أن يحمل النصف الثاني من الموسم الكروي 2019 - 2020 الكثير من المتناقضات، بسبب توقف النشاط الكروي في العالم كله بعد تفشي فيروس كورونا.
ورغم أن فترة الانتقالات الشتوية الأخيرة شهدت حركة انتقالات واسعة سواء على صعيد الأجانب أو المواطنين، إلا أن توقف المباريات حال دون الظهور الملائم لعدد منهم.
واللافت للنظر أن معظم الأجانب الذين انضموا إلى فرقنا خلال انتقالات الشتاء، شاركوا مع أنديتهم في حوالي 6 أو 7 مباريات في الدوري، باعتبار أن «الميركاتو» الشتوي انطلق قبل إقامة الجولة الأخيرة من الدور الأول (الجولة الثالثة عشرة)، ثم أقيمت بعدها 7 مباريات في الدور الثاني قبل التوقف.
لكن الغريب أن هناك لاعباً سجل رقماً قياسياً من بين هؤلاء الذين انضموا خلال «الميركاتو» الأخير، وهو الألماني كريستيان تريش محترف الوصل، والذي انضم قبل ساعات من غلق باب القيد بديلاً لفابيو ليما، حيث لم يشارك سوى في مباراة واحدة فقط أمام عجمان في الجولة الـ16، وانتهت بالتعادل الإيجابي 1-1 وتضمنت مشاركته الأولى 75 دقيقة فقط قبل أن يتم تبديله.
وتعرض للإصابة في ثانية مبارياته مع فريقه، وكانت أمام العين في ربع نهائي كأس رئيس الدولة، وتم تغييره بعد 53 دقيقة فقط لإصابته بكسر في عظمة الترقوة، ليغيب بعدها عن فريقه قبل أن يتوقف النشاط الكروي تماماً.