الاتحاد

عربي ودولي

«الجيش الحر» يعتقل 6 مقاتلين بتهمة النهب

بيروت (رويترز) - أفاد معارضون سوريون مسلحون، بأنهم ألقوا القبض على 6 مقاتلين متهمين بأعمال نهب من حي جنوب دمشق، وحذروا من أن من يقاتلون تحت لواء الجيش السوري الحر سيحاسبون على أي جرائم. وقالوا إن المقاتلين الستة ضبطوا وهم يسرقون بضائع في حي اليرموك الذي يسكنه آلاف اللاجئين الفلسطينيين، وشهد معارك عنيفة أواخر العام الماضي. وأعلن اعتقال هؤلاء في فيديو نشرته كتيبة «صقور الجولان» وأكده لرويترز قائد عسكري بالمعارضة في كتيبة «الحجر الأسود» وهي وحدة أخرى بالمعارضة. وتبرز تلك الخطوة التحدي الذي يواجهه المعارضون في حفظ النظام في مناطق سقطت في أيديهم، إلى جانب التنافس الشديد بين المقاتلين الساعين لإطاحة الرئيس بشار الأسد.
وتضر تلك المسألة بالتأييد للمعارضين المسلحين بين المدنيين الذين يرون أن الفساد والجشع يطغيان على الثورة، ويلومون المعارضين أيضاً بسبب فشلهم في استعادة النظام والخدمات بالمناطق الخاضعة لسيطرتهم، منذ شهور.

اقرأ أيضا

انطلاق مؤتمر برلين بشأن ليبيا