الاتحاد

الإمارات

الكنيسة القبطية بدبي تحتفل بعيد الميلاد

أعربت الكنيسة القبطية الأرثوذكسية المصرية في دبي والإمارات الشمالية عن تقديرها البالغ لسياسة التسامح الديني التي تنتهجها دولة الإمارات بقيادة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله وأخيه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي رعاه الله وأصحاب السمو أعضاء المجلس الأعلى حكام الإمارات.
وخلال احتفال الكنيسة بميلاد المسيح عليه السلام، تقدم القس مينا حنا راعي كنيسة مار مينا - الأمير تادرس والقس يوحنا زكريا راعي كنيسة مار مرقص - الأنبا بيشوي باسم البابا شنودة الثالث بابا الاسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية والأنبا ابراهام مطران الكرسي الأورشليمي والخليج والشرق الأدنى وباسم الأقباط المصريين ببالغ الشكر والعرفان إلى صاحب السمو رئيس الدولة حفظه الله ولأخيه صاحب السمو نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي رعاه الله وإخوانهما أصحاب السمو أعضاء المجلس الأعلى حكام الإمارات. وأشادا بالرعاية الكريمة التي يلقاها أبناء الجالية المصرية من الأقباط وغيرهم من أبناء الطوائف المسيحية الأخرى على أرض الإمارات والسماح لهم بممارسة شعائرهم الدينية بحرية وأمان.
وأكد القس مينا حنا والقس يوحنا زكريا خلال الاحتفال أن السياسة الحكيمة التي أرسى قواعدها المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان طيب الله ثراه أصبحت مثالاً يحتذى به في العالم باعتبارها رسالة سلام وإيمان ومحبة.

اقرأ أيضا

الرئيس الباكستاني يمنح منصور بن زايد وسام «هلال باكستان»