الاتحاد

عربي ودولي

مشرف: الانتخابات في موعدها أياً كانت الظروف

عناصر من  سكوتلانديار  خلال عمليات التحقيق في موقع جريمة اغتيال بوتو في روالبندي أمس

عناصر من سكوتلانديار خلال عمليات التحقيق في موقع جريمة اغتيال بوتو في روالبندي أمس

اكد الرئيس الباكستاني برويز مشرف أمس أن الانتخابات النيابية المقررة في 18 فبراير المقبل ستجرى ايا تكن الظروف، وقال في مقابلة نشرتها صحيفة ''لوفيجارو'' الفرنسية ''يجب أن نفشل حملة الإرهابيين الرامية الى إخراج العملية الاقتصادية والديموقراطية عن مسارها ولا يمكن أن نتواطأ معهم، لذلك فان الانتخابات ضرورية''، واضاف ان باكستان ستصل الى الديموقراطية انما بوتيرتها الخاصة وان الغرب لا يستطيع أن يفرض عليها طريقته في التفكير، معتبرا انه فعل في ست سنوات لدفع الديموقراطية الى الامام اكثر مما فعله اسلافة خلال خمسين عاما، وقال ''قد أكون رجلا عسكريا لكنني لست ديكتاتورا''·
واستبعد مشرف إجراء الامم المتحدة تحقيقا في اغتيال زعيمة المعارضة بينظير بوتو مثلما طالب حزبها، قائلا ''إنه غير ممكن··هل هناك بلد آخر متورط··باكستان ليست لبنان''· واضاف أن باكستان لديها مؤسسات لادارة التحقيق في اغتيال بوتو وشرطة سكوتلانديارد البريطانية تساعدها ايضا· وشدد على ان المتطرفين لن يتمكنوا من زعزعة الاستقرار وان كانت هجماتهم الانتحارية تثير الفوضى، وقال إن الاقتصاد لن ينهار اذا قررت الولايات المتحدة قطع المساعدة المالية مثلما اقترح بعض الساسة اذا لم تفعل باكستان المزيد لمحاربة الارهاب وإعادة الحقوق المدنية بشكل كامل· واضاف ''هل تعتقدون أن باكستان ستموت اذا لم تحصل على هذه الأموال··اقتصادنا يسير بشكل طيب''·
وفي حديث آخر لمجلة ''ديرشبيجل'' الالمانية قال مشرف إنه سيستقيل من منصبه إذا ما كان أغلبية الشعب لا تريده، وأضاف ''بعد الاحداث الاخيرة التي جرت على مدار الشهور الماضية فإن الاستقالة ستكون أسهل الخيارات، فأنا أحب لعب الجولف والبريدج والتنس وسيتوفر لي مزيد من الوقت للقاء أصدقائي، وأحب أن أرتاح··صدقوني، في اليوم الذي ستكون لدي القناعة بأن أغلبية الباكستانيين لا يريدونني أكثر من ذلك وعندما أتأكد أنني لا أستطيع المساهمة أكثر من ذلك لبلادي فإنني لن أتردد للحظة وسأرحل''·
وقال مشرف إن بوتو تم تحذيرها إلا أنها تجاهلت التحذيرات، وأضاف ''لقد كان وصولها إلى مكان المؤتمر في روالبندي والقائها كلمتها مؤمنا كما أن سيرها عائدة إلى السيارة تم بدون أي مشكلة ولكن ما الذي حدث بعد ذلك، كل من كان في السيارة نجا دون أي جراح ولكنها كانت الشخص الوحيد الذي يقف في السيارة وكان على أحد ما أن يؤمن حمايتها ويمنعها من ذلك· ورفض المزاعم بان إسلام آباد تآمرت عليها وقال '' لقد كانت تتهم الناس دائما من دون دليل فلماذا يجب علي أن أثبت براءتي؟''·
وأظهر تقرير معملي أن ثلاث رصاصات أطلقت من مسدسين على بوتو يرجح أن تكون وراء وفاتها· وذكر التحليل الذي جرى في مختبر بمدينة لاهور أن رصاصة أطلقت من مسدس واثنتين من مسدس آخر بعد أن عثرالمختصون بالمختبر على بصمات متعددة على المسدسين، إلا أنها كانت غير واضحة بسبب نقلهما دون عناية من قبل الشرطة·
الى ذلك، نشرت الصحف الباكستانية امس رسما تخطيطيا لرأس المشتبه بأنه الانتحاري الذي فجر نفسه وقتل 21 من ضباط الشرطة وثلاثة من المدنيين الخميس الماضي في لاهور عاصمة البنجاب· ونشرت جميع الصحف إعلانا تشير فيه إلى أن اسم وعنوان من يدلي بأي بيانات عن هذا الشخص ستظل سرية تماما وأنه سيحصل على جائزة مالية تقدر بما يعادل 40 الف دولار مقدمة من حكومة البنجاب·
واعلن رئيس أركان الجيوش الاميركية الاميرال مايكل مولن ان وزارة الدفاع ''البنتاجون'' قلقة للغاية من استخدام تنظيم ''القاعدة'' مناطق القبائل الباكستانية مأوى آمنا لها، الا أنه اكد ان باكستان هي المعنية مباشرة بمعالجة المشكلة· واضاف ''هناك مخاوف الان حيال مدى توجه القاعدة الى الداخل، أي داخل باكستان، وكذلك نوع التخطيط والتدريب والتمويل والدعم الذي تتطلبه جهود القاعدة في العالم''·
وكان مشرف حذر في مقابلة مع صحيفة ''ستريتس تايمز'' السنغافورية التحالف بقيادة الولايات المتحدة في افغانستان من أن أي توغل غير مصرح به يمكن أن يحصل في باكستان سيعتبر بمثابة اجتياح· وقال مولن ''ندرك تماما أن باكستان دولة تتمتع بالسيادة ويعود الى مشرف ومساعديه العسكريين أن يهتموا بهذه المشكلة''· لكنه اضاف ''ندرك أن لذلك تاثيرا كبيرا ليس فقط في افغانستان··هناك بالطبع مخاوف هنا بشان القاعدة وطالبان··انا قلق للغاية بهذا الشان، واعتقد انه يجب مواصلة الضغوط هناك''· واضاف ان الاميرال وليام فالون رئيس القيادة الاميركية الوسطى ناقش المسألة مع الجنرال اشفاق برويز كياني خليفة مشرف في قيادة الجيش· وقال '' نحن نبحث عن سبل جديدة أو مختلفة لمعالجة المسألة··''لن يحدث هذا بين ليلة وضحاها''·


فاطمة بوتو تنتقد تنصيب بيلاوال رئيساً لـ الشعب

لندن-ا ف ب: انتقدت فاطمة بوتو ابنة شقيق زعيمة المعارضة الباكستانية الراحلة بينظير بوتو التي اغتيلت في 27 ديسمبر الماضي تعيين بيلاوال نجل بوتو خلفا لها على رأس حزب ''الشعب''· وقالت لصحيفة ''التايمز'' ''لقد أصبحت القضية في أحد معانيها قضية عائلية··أصبح الأمر كما لو كان متجرا للتحف، حيث هناك فلان الفلاني وأولاده ومن ثم أحفاده فأولاد أحفاده فأحفاد أحفاده··انه ينتقل من جيل الى آخر''· وكان حزب الشعب اختار في نهاية ديسمبر بيلاوال بوتو زرداري (19 عاما) رئيسا للحزب خلفا لوالدته· وقالت فاطمة ''اعتقد ان فكرة وجوب ان يكون على رأس الحزب أحد أفراد عائلة بوتو أمر خطير··هذا ليس في صالح حزب يفترض به ان يدار وفق مبادئ ديمقراطية·

اقرأ أيضا

اعتقالات وإصابات في غزة والضفة والاحتلال يهاجم المصلين في الأقصى