الاتحاد

الرياضي

فيدرر يكرس «عقدة» يوجني ويهزمه للمرة الـ 12

روجيه فيدرر إلى الدور نصف النهائي عبر بوابة المصنف الـ34 على العالم (تصوير أشرف العمرة)

روجيه فيدرر إلى الدور نصف النهائي عبر بوابة المصنف الـ34 على العالم (تصوير أشرف العمرة)

معتز الشامي (دبي) - بلغ السويسري روجيه فيدرر الدور نصف النهائي لبطولة دبي الدولية للتنس في نسختها الـ20 بعدما أطاح بالروسي ميكائيل يوجني المصنف الـ34 على العالم بمجموعتين نظيفتين، وبنتيجة 6-3 و6-4، وذلك للمرة الـ12 على التوالي في تاريخ مواجهاتهما معا الممتد من العام 2000.
واقترب فيدرر خطوة من تحقيق هدفه الذي يسعى له بكل قوة للفوز بلقبها والعودة لسكة الانتصارات بعدما ابتعد كثيرا خلال الفترة الماضية التي شهدت سقوطه من قمة الترتيب العالمي وتراجعه إلى المركز الثالث.
وسيطر فيدرر على مجريات اللعب تقريبا فيما جاء استسلام يوجني سريعا بعد المجموعة الأولى ولم يقاوم كثيرا. وعلى جانب آخر، شوهد فيدرر ظهر أمس قبل المباراة وهو يسترخي في المطعم المخصص للاعبين بالبطولة، حيث خضع لحصة سباحة ترفيهية في المسبح المخصص للاعبين قبل أن يلعب “الورق” مع أحد مساعديه لفترة، ومن ثم توجه لتدريبات الاحماء قبل المباراة، ويعشق المصنف الثالث على العالم ايضا الاستماع للموسيقى “الكلاسيكية” في أوقات كثيرة خلال اعداده للبطولات.
وعن المباراة قال فيدرر: “كنت في قمة تركيزي أمام يوجني، إنه لاعب مخضرم ولا يعني فوزي الدائم عليه أن أستهين به في لقاء الامس”.
وتابع: “لا أعرف الاستهانة بأي لاعب، فمن الممكن أن يحقق لاعب صاعد مفاجأة ويطيح بالمصنف الأول مهما بلغ ذكاؤه أو قدراته الفنية، فالتنس لعبة لا يمكن أن تأمن نتيجتها حتى وإن كنت ملكها المتوج”.
ولفت فيدرر إلى أنه يسعى بكل قوة إلى الفوز باللقب وهو ما يتطلب تركيزا متواصلا واداء بقوة مع اللجوء لتغيير طريقة اللعب والتكتيك في المباراة الواحدة لأكثر من مرة.
وفيما يتعلق بالمباراة القادمة المتوقع أن تجمعه بالفرنسي الشاب جو توسنجا والذي يتمتع بالسرعة والقوة الجسمانية والكفاءة في الملعب إذا ما فاز الأخير أمام الارجنتيني ديل بوترو، قال: “تسونجا بالفعل لاعب جيد، ولكني لا أعرف أيهما سألتقي، تسونجا أم بوترو؟، وفي النهاية يجب الاستعداد لكلاهما وليس للاعب واحد فقط، فالمشوار لم ينته والهدف لم يتحقق بعد”.
وعلى الجانب الآخر، رفض فيدرر التعليق على خسارة توماس بيردتش أمام اندي موراي بسبب خطأ قرار تحكيمي، مشيرا إلى عدم تفضيله تقنية عين الصقر طالما لم يأخذ بها الحكم في الملعب، كما تحدث فيدرر عن معجبيه بالبطولة، وبموقعه الخاص وصحفته الشخصية على الفيس بوك والتي بلغت 10 ملايين معجب، وقال: “لدي معجبون ومساندون منذ زمن طويل، رقم 10 ملايين شريك بصفحتي وهو أمر يدعو للاعجاب، كما ان الرقم يفوق بكثير سكان بلدي سويسرا”.
في المقابل أبدى الروسي مخائيل يوجني المصنف الـ34 على العالم حزنه العميق على الهزيمة الـ12 أمام فيدرر وقال: “روجيه يهزمني منذ عام 2000، حتى بات الأمر طبيعيا”، واضاف مازحا: “يبدو أنني أحتاج لعلاج عند متخصص نفسي حتى أقدر على مواجهة فيدرر”.
وأشار يوجني أن فيدرر من اللاعبين المميزين ويرتبط معه بعلاقة صداقة قوية رغم خسارته دائما في أي مواجهة أمام العملاق السويسري، وقال: “قد يبدو كلامي غريبا، ولكني بالفعل توقعت الخسارة، فهو لاعب متميز ويعرف كيف يهزمني”. وحقق روجيه فيدرر الفوز على يوجني في 12 مناسبة، أما في بطولات دبي فسبق ان أقصى يوجني 3 مرات سابقا، في ربع نهائي البطولة عام 2005 وفي نصف النهائي عام 2006 وفي نهائي عام 2007، أما آخر مواجهة بينهما قبل لقاء الأمس فكانت في روتردام بهولندا بداية فبراير الماضي وفاز فيها فيدرر أيضا.
ويصف المحللون الروس للعبة التنس فيدرر بالعقدة الدائمة ليوجني ويحملوه مسؤولية عدم قدرة مواطنهم على تحقيق الفوز عليه رغم الأداء الراقي الذي قدمه منذ العام 2002 قبل أن يطيح به فيدرر من كل البطولات الكبرى ويعرقل مسيرات كان من الممكن أن يكتب له فيها النجاح لولا تفوق الاسطورة السويسري دائما.
من ناحية أخرى، ثأر الصربي نوفاك ديوكوفيتش المصنف الأول على العالم من مواطنه يانكو تيبساريفيتش، عندما فاز عليه أمس بنتيجة 6-1 و7-6، أمام 5 آلاف متفرج امتلأ بهما ستاد التنس بنادي الطيران بدبي، ليصعد إلى نصف النهائي.
ويعود ثأر ديوكوفيتش، بعدما خسر في آخر مباراة بينهما في ربع نهائي بطولة لندن 2011، وذلك للمرة الأولى في تاريخ مواجهتهما معا، حيث سبق لديوكوفيتش الفوز في 3 مناسبات متتالية ببطولة لندن كوين كلوب عام 2008 وبيلجراد في 2009، ثم بيلجراد ،2011 واميركا المفتوحة في نفس العام.

اقرأ أيضا

الشامسي يتراجع عن استقالته من اتحاد الشطرنج