الاتحاد

عربي ودولي

بلير يدعو مسلمي بلاده إلى محاربة إيديولوجية الشر


لندن- وكالات الأنباء- اجتمع توني بلير رئيس الوزراء البريطاني أمس مع زعماء الجالية الاسلامية في بريطانيا، وهدف الاجتماع الى البحث في سبل الرد على تفجيرات لندن التي راح ضحيتها 56 شخصا، وقال بلير في مؤتمر صحفي عقب الاجتماع ان هناك رغبة قوية لدى جميع المجتمعين في التوجه الى المجتمعات المسلمة في بريطانيا لمواجهة الافكار المتشددة الشريرة، واضاف رئيس الوزراء البريطاني أن هذه الافكار يجب ان تهزم بقوة العقل والحوار، مشيرا في الوقت ذاته الى ان المجتمعين اكدوا على ضرورة تعاون المسلمين في بريطانيا مع الشرطة والسلطات الامنية·
ودعا بلير قادة المسلمين في بريطانيا لدعوتهم الى المشاركة ضد 'ايديولوجية الشر' وقال المتحدث باسم رئاسة الوزراء قبيل اللقاء 'الهدف هو ايجاد ما يمكن القيام به بطريقة عملية لمكافحة الارهابيين على المستوى المحلي والوطني والدولي'·
واضاف 'المهم ان نعرف ان الكلمات، وان كانت موضع ترحيب، لا تكفي'· وجرى اللقاء بحضور زعيمي المعارضة مايكل هاورد (المحافظون) وتشارلز كينيدي (الليبراليون الديموقراطيون) وهو اول لقاء من نوعه منذ اعتداءات السابع من يوليو ·
ويحاول بلير التوصل الى اجماع وطني ضد الارهاب وايديولجية التشدد في صفوف الاسلام التي وصفها السبت الماضي بانها 'ايديولوجية الشر'، داعيا الى 'مكافحة عالمية' لتنظيم 'القاعدة' الارهابي·

اقرأ أيضا

مسؤول ألماني يطالب باستعادة مواطنيه المنتسبين لـ"داعش" في سوريا