الاتحاد

الإمارات

صيد الهامور والفرش يزيد سبعة أضعاف عن الأسماك العادية


تقوم الهيئة بتنفيذ مشروع مسح مناطق انزال الاسماك وديناميكية المجموعات في اطار جهودها لتطوير نظام ادارة المصائد في امارة ابوظبي، ويهدف المشروع الى تقييم ومتابعة حالة مخزون الانواع الرئيسية وتوفير المعلومات العلمية والفنية لادارة الموارد وخلال عام 2004 واصلت الهيئة اعداد الاحصائيات السنوية للاسماك وتقييم الانواع التالية وهي الفسكر والكوفر والجش والفرش والهامور والزريدي والشعري كما تم اضافة اربعة انواع اخرى هي الكنعد والبدح والعقلا والصافي·
اظهرت مؤشرات حالة المخزون انه يتم استغلال انواع الهامور، والفرش والشعري والزريدي بمعدلات تفوق الحدود القصوى لاستدامة هذه الانواع، وكانت معدلات الصيد وبالاخص لاسماك الهامور والفرش اكثر بسبعة أضعاف من المعدلات الآمنة لهذه الانواع خلال الاعوام 2001/2003 · اما بالنسبة لانواع الكوفر والفسكر والجش فقد كانت معدلات الصيد اقل من المعدلات الآمنة لهذه الانواع في الفترة نفسها·
وبالرغم من تقليل عدد قوارب الصيد والقراقير لتصل الى 345 قارباً و125 قرقوراً للقارب الواحد· فان معدلات مجهود الصيد لأنواع الهامور والفرش·
والشعري والزريدي لا تزال تفوق المعدلات الآمنة لهذه الانواع وعليه فإنه من الضروري الحد من مجهود الصيد وبشكل كبير لتحقيق الاهداف الموضوعة لادارة هذه الانواع· اما بالنسبة للانواع التي يتم استغلالها حاليا بمعدلات اقل من المعدلات الآمنة الكوفر والفسكر والجش فقد ادى تقليل عدد القوارب والقراقير الى خفض مجهود صيد هذه الانواع الى المعدلات اقل بكثير من المعدلات والاهداف المحددة·
اظهرت نتائج البيانات المتسلسلة زمنيا ان الصيد الكلي الذي تم انزاله في امارة أبوظبي قد ارتفع من 5,813 طن في عام 2001 الى 9,024 طن في عام 2003 الشكل رقم 3 وترتبط هذه الزيادة في المحصول بزيادة عدد رحلات الصيد للنشات والطرادات بالاضافة الى ذلك فقد زادت معدلات صيد بعض الانواع الرئيسية خلال الفترة الزمنية نفسها·· وتم انزال ما يقدر بنحو 5,547 طن من الاسماك في امارة ابوظبي في عام 2003 م 61% منها تم انزالها في الميناء الحر في حين تراوحت النسب المنزلة في المناطق الاخرى بين 1,6% في خور العذب و14,3% في دلما وجبل الظنة الرسم رقم 4 وقد بلغت القيمة المالية لسمك الهامور خلال عام 2003 النوع الاكثر قيمة بين الانواع التي تم صيدها 20 مليون درهم الشكل رقم 5 وجاء الترتيب التالي للمجموعات الاخرى الهامة حسب القيمة المالية لمجموع من تم صيده اسماك الصال جش زريدي جفدار 24% واسماك الشعري شعري 22% بينما شكلت اسماك الكنعد 4% فقط من وزن المحصول الكلي و15% من قيمته·
تشير نتائج المشروع الى ان مخزون انواع الاسماك القاعية الهامة يتم استغلاله بشكل يفوق حد الاستدامة وان الاجراءات الاخيرة التي تم اتخاذها للحد من مجهود الصيد لم تشكل اهمية تذكر والمطلوب هو تقليل مجهود الصيد بشكل اكبر لتحقيق الاهداف الموضوعة لادارة الموارد·
وكان سمك الهامور الذي يعتبر من اكثر الانواع اهمية في المصائد حيث يشكل 39% من اجمالي قيمة الاسماك القاعية التي يتم انزالها من اكثر الانواع تأثرا بمجهود الصيد ولقد بلغت معدلات نفوق الاسماك سبعة اضعاف مجهود الصيد الآمن بين عامي 2001/2003 وبالرغم من تقليل عدد القوارب المرخصة والقراقير المسموح باستخدامها خلال عام 2004 الا ان مجهود صيد هذه الانواع لا يزال يفوق مجهود الصيد الآمن بأربعة اضعاف·

اقرأ أيضا

حاكم عجمان يهنئ ملك البحرين باليوم الوطني لبلاده