الاتحاد

الإمارات

مركز التدريب البيئي منارة توعوية للاتحادية للبيئة


بدأت نشاطات مركز التدريب البيئي الهادف الى تنمية القدرات البشرية في المجال البيئي والتي حرصت على انشائه الهيئة الاتحادية للبيئة·· وجاءت ضمن فعاليات المركز هذا الأسبوع ورشة عمل تدريبية حول تقييم التأثير البيئي للمنشآت الخاصة والتي استمر انعقادها ثلاثة أيام وبمشاركة ممثلي السلطات المختصة وأصحاب العلاقة·
وقد مثلت قضية رفع وتنمية القدرات البيئية لدى العاملين في المجال البيئي أحد أهداف الهيئة منذ انشائها عام 1993 وحرصت على وضع وتنفيذ الخطط والبرامج اللازمة لتدريب وتأهيل الكوادر الفنية في مجال شؤون البيئة وذلك بالتعاون والتنسيق مع الجهات المعنية بالدولة·
واكتسب موضوع تنمية القدرات البشرية أهمية مضاعفة مع اتساع دائرة الاهتمام بالعديد من القضايا البيئية على المستويين المحلي والدولي ومع صدور العديد من التشريعات والنظم البيئية أو ذات العلاقة هذا بجانب انضمام الدولة الى مجموعة من الاتفاقيات البيئية الاقليمية والدولية وبموجبها رتبت العديد من الالتزامات التي يصعب الوفاء بها دون توفير الكادر البيئي المدرب المؤهل·
ومن الأهداف الرئيسية الاستراتيجية الوطنية البيئية وخطة العمل البيئي الوطنية التي انتهت الهيئة من إعدادها في نهاية العام 2000 بمشاركة عشر قطاعات ساهمت في إعدادها ونظرا لأهمية هذا الأمر حرصت الهيئة على انشاء مركز متكامل للتدريب البيئي يحظى بالاستقلالية وتوفير الرؤية الكافية للعمل مع الأخذ بعين الاعتبار الامكانات المتوفرة لدى المؤسسات الأكاديمية والتدريبية والبحثية والمحلية والاقليمية والدولية·
وتكمن رسالة المركز في رفع وتعزيز وتطوير قدرات العاملين في المجال البيئي والمجالات ذات العلاقة بالقطاعين الحكومي والخاص في الدولة وتنمية مهاراتهم الفنية والادارية وربطها بمفهوم التنمية المستدامة من خلال توفير المعلومات الأساسية حول كافة القضايا ذات العلاقة بالبيئة وتأمين التدريب المناسب لهم·
ويهدف المركز الى توفير فرص لتدريب العاملين في المجال البيئي في المؤسسات الحكومية والخاصة من خلال تنظيم دورات تدريبية وورش عمل قصيرة الأمد وعالية المستوى تراعى الواقع البيئي وخصوصية القضايا البيئية في الدولة والمستجدات التي تطرأ في هذا المجال·
ونجحت الهيئة حتى الآن في تقديم دورات تدريبية متخصصة حول قضايا بيئية محددة وذلك على فترات زمنية تحدد خلال العام لتزويد المتدربين بكافة المعلومات الحديثة المتوفرة حولها وتزويدهم بالمهارات النظرية والعملية اللازمة للتعامل معها كما تحدد مدة الدورة وعدد المشاركين بناء على موضوع التدريب، ويحرص المركز على تعميق مفاهيم التنمية المستدامة وأساليب ادخال الاعتبارات البيئية في قضايا التنمية الاقتصادية والتعليمية·
ويركز المركز على اقامة دورات تدريبية علمية متخصصة في مختلف المجالات البيئية مع توفير المرجعية العلمية للمتدربين من كتب ومراجع ومواد لازمة ومن أهم القضايا الأساسية التي يتناولها المركز ما يتعلق بالبيئة البحرية والتلوث والتصحر والتنمية المستدامة وادارة النفايات والمواد الخطرة والمواد المشعة وتقييم الأثر البيئي والإعلام البيئي والتشريعات والقوانين والأنظمة البيئية والاتفاقيات الاقليمية والدولية وغيرها من القضايا ذات العلاقة·
ويقدم المركز خدماته من خلال الاستعانة بجهات محلية ودولية مثل منظمات الأمم المتحدة والمنظمات الاقليمية والجامعات ومراكز الأبحاث والمكاتب الاستشارية صاحبة الخبرات في التدريب البيئي والجهات الحكومية ذات العلاقة داخل الدولة وخارجها·· ويستهدف المركز فئات العاملين بالهيئات والمؤسسات التنموية والبيئية في القطاعين الحكومي والخاص على مختلف المستويات·

اقرأ أيضا

5.9% نسبة نمو قطاع الصناعات التحويلية في أبوظبي خلال 2018